رياضة وطنية

الصاص تخسر عديد الركائز قبل مواجهة المتصدر الرويسو

ملعب سطيف

تلقت تشكيلة ملعب سطيف ضربة موجعة بعد الخروج من منافسة الكأس على يد فريق شباب قايس في المباراة التي جرت أول أمس بملعب 8 ماي 1945 حيث لم  تقتصر الأمور على خسارة اللقاء فقط وإنما خسارة خدمات عدد من اللاعبين على غرار المهاجم كداد الذي خرج بالبطاقة الحمراء وهو الأمر الذي سيحرمه من  خوض لقاء الجولة القادمة من البطولة أمام المتصدر أولمبي العناصر وهو اللقاء الذي تم برمجته يوم السبت فضلا عن تعرض بعض اللاعبين لإصابات متفاوتة وهذا بسبب الإندفاع البدني الكبير الذي عرفته مباراة الكأس.

وإعترف الطاقم الفني للملعب بقيادة المدرب بن حسين أنه قام بإراحة بعض الركائز لمباراة البطولة والتي تبقى الأهم في حسابات الفريق الذي يراهن على تحقيق الصعود مع التأكيد على أن الخروج من منافسة الكأس لم يؤثر كثيرا على معنويات اللاعبين خاصة أن الفريق قدم مباراة بطولة أمام فريق قوي، وأعربت إدارة ملعب سطيف عن إمتعاضها الكبير من الطريقة التي أدار بها الحكم بن سمرة لمباراة الكأس وتسببه في خروج الفريق من هذه المنافسة رغم أن المنافس لم يكن في حاجة إلى مساعدة من الحكم.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق