رياضة وطنية

الصراع بين النادي الهاوي والشركة التجارية يعود من جديد

مولودية العلمة

تعقدت الأمور في بيت مولودية العلمة خلال الساعات الفارطة وهذا بعد عودة الصراع بين مسيري الشركة التجارية والنادي الهاوي إلى الواجهة من جديد، حيث يصر أعضاء النادي الهاوي بقيادة الرئيس سمير رقاب على تسيير الفريق الأول في ظل عجز مجلس الإدارة التابع للشركة التجارية على تطبيق الاتفاقية التي تم توقيعها بين الطرفين في وقت سابق، حيث أكدت إدارة النادي الهاوي أن هذه الاتفاقية لم يتم تطبيق أي بند منها وهو الأمر الذي جعل المكتب المسير للنادي الهاوي يقرر التدخل والشروع في تسيير الفريق مع إمكانية إحداث تغييرات كبيرة على التعداد خلال الأيام المقبلة، علما أن عودة الصراع بين الطرفين أثار مخاوف الأنصار من إمكانية حصول انسداد قد يدفع الفريق ثمنه غاليا خلال الموسم الجديد.

وتبحث السلطات المحلية لمدينة العلمة ممثلة في رئيس الدائرة وكذا رئيس البلدية عن حلول للوضعية الحالية وهو الأمر الذي كان منتظرا خاصة في ظل إصرار كل طرف على تسيير الفريق خلال الموسم الجديد، علما أن السلطات المعنية بدت غير راضية عن تأخر مجلس الإدارة في تسوية مشكل ديون لجنة المنازعات إلى غاية اليوم ناهيك عن المشاكل الكثيرة التي تواجه الفريق من جميع الجوانب في الوقت الراهن، وهو الأمر الذي جعل كل من رئيس الدائرة ومدير الشباب والرياضة يطالبان من رئيس مجلس الإدارة صالح كراوشي التنازل عن التسيير لصالح النادي الهاوي.

ومن المنتظر أن تعود تشكيلة المولودية إلى أجواء التدريبات بداية من نهار اليوم للشروع في المرحلة الثالثة من التحضيرات والتي تقرر إقامتها بمدينة العلمة إلى غاية منتصف شهر جانفي القادم وهذا قبل الدخول في التربص الموالي والمقرر خارج المدينة، وأبدى لاعبو الفريق تخوفهم الكبير من انعكاسات الصراع الحالي خاصة في ظل الحديث عن قيام النادي الهاوي بتكوين تشكيلة أخرى من أجل تمثيل الفريق في بطولة الموسم الجديد، حيث يأمل اللاعبون في اتضاح الوضعية في أقرب وقت ممكن حتى يتسنى لهم التركيز على التحضيرات مع الفريق خلال الفترة المقبلة.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق