وطني

الطرقات تحصد 14 ضحية في ظرف 48 ساعة

وفاة أزيد من 2500 شخص خلال 9 أشهر الأولى من 2018

لقي 14 شخصا حتفهم وجرح 28 آخرون خلال 48 ساعة الماضية في عدة حوادث مرور سجلت عبر التراب الوطني.
وأوضحت حصيلة لمصالح الحماية المدنية أمس الأول أن أثقل حصيلة سجلت على مستوى ولاية وهران بوفاة شخصين على إثر اصطدام بين سيارة ودراجة نارية كان على متنها الضحيتان، بالطريق الولائي رقم 84 ببلدية عين الترك.
كما تدخلت وحدات الحماية المدنية من أجل إخماد سبعة حرائق مختلفة بكل من الجزائر، عنابة، قسنطينة، سطيف، سكيكدة، تمنراست وبومرداس تسببت في إصابة 17 شخصا بصعوبة في التنفس تم إسعافهم وتحويلهم إلى المستشفيات المحلية. من جهة أخرى، انتشل عناصر الحماية المدنية لولاية تيسمسيلت شخصا توفي على إثر انهيار أرضي بداخل منجم يتم استغلاله من طرف شركة ببلدية بوقايد.
هذا وقد لقي أزيد من 2500 شخص حتفهم في حوادث المرور على المستوى الوطني، وذلك خلال الـ9 أشهر الأولى من السنة الجارية، حسب حصيلة كشف عنها يوم أمس المركز الوطني للوقاية والأمن عبر الطرق.
وسجل المركز 17883 حادث مرور خلال هذه الفترة، لقي فيها 2548 شخص حتفهم وأصيب 25551 آخرون بجروح، حيث تم تسجيل انخفاض في عدد القتلى بـ 87ر9 بالمائة وفي عدد الجرحى بـ 81ر10 بالمائة وكذا في عدد الحوادث بنسبة 57ر8 بالمائة.
للتذكير، فإن الحصيلة المسجلة خلال نفس الفترة من السنة الماضية أشارت إلى وفاة 2827 شخص وإصابة 28647 آخرين بجروح في 19559 حادث مرور.
أما بالنسبة للثمانية أشهر الأولى من السنة الجارية، فقد سجل المركز 15943 حادث مرور لقي فيها 2273 شخص حتفهم وأصيب 22775 آخرون بجروح.
وكان المركز قد أكد أن الفئة العمرية بين 18 و29 سنة متورطة بنسبة كبيرة في حوادث الطرقات وبينت الإحصائيات أن حاملي رخصة السياقة الجدد (أقل من خمس سنوات) يمثلون نصف المتسببين في حوادث المرور.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق