محليات

الطواقم الطبية تطالب بمصلحة للإنعاش في مستشفى بوقاعة

مرضى تائهون بين سطيف وبجاية

 عاود السلك الطبي وشبه الطبي العامل بمستشفى السعيد عوامري ببوقاعة في الجهة الشمالية من ولاية سطيف الإحتجاج في ثاني وقفة بعد وفاة الممرض (بوبكر.م) وهو في طريقه إلى المستشفى الجامعي بسطيف لتلقي العلاج، حيث أعرب الطاقم الصحي للمستشفى عن تذمره من غياب مصلحة للإنعاش بهذا المستشفى فضلا عن غياب الطاقم المتخصص.

وبات غياب هذه المصلحة مشكلا عويصا يؤرق المرضى في الجهة الشمالية من الولاية حيث يجد المرضى القادمين من 17 بلدية شمالية أنفسهم مجبرين على التنقل إلى مستشفى عاصمة الولاية أو حتى مستشفى ولاية بجاية المجاورة من أجل البحث عن سرير للتكفل بعلاجهم رغم بعد المسافة، حيث وجد المرضى أنفسهم تائهين بين هذه المستشفيات.وحسب مصادر محلية فإن المستشفى كان يضم في صفوفه طبيبتين مختصتين في الإنعاش إلا أنهما غادرتا المستشفى في الفترة الفارطة وهو ما تسبب في الوضعية الحالية، في حين لم نتمكن من الحصول على توضيحات من طرف إدارة المستشفى بخصوص هذه القضية.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق