دولي

العراق يدعو الشركات الصينية والعالمية للمساهمة في إعماره

دعا رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، أمس، الشركات الصينية والعالمية إلى الإسهام “بنهضة العراق وإعادة بناه التحتية”.
جاء ذلك، خلال مشاركته في أعمال مؤتمر التصنيع العالمي في الصين الذي بدأ أعماله اليوم في مدينة خيفي الصينية كضيف شرف بدعوة من نظيره الصيني لي كيشيانغ إلى جانب أعضاء الوفد العراقي، وذكر بيان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، أن عبد المهدي أكد على حاجة بلاده إلى زخم علاقاته الآسيوية المؤثرة والصينية بوجه خاص بالاتجاه الذي يعيد للعراق دوره الحيوي الفاعل والمؤثر، وألقى عبد المهدي كلمة، أعلن خلالها عن اللقاء الذي سيجمعه مع الرئيس الصيني وقيادات عليا حكومية وحزبية”، دون تحديد موعد.
ودعا عبد المهدي الشركات الصينية والعالمية إلى الإسهام بنهضة العراق وإعادة بناه التحتية، وتعهد بضمان تذليل العقبات من خلال لجنة مركزية لتأمين الظروف والفرص.
وفي فيفري 2019، استضافت الكويت مؤتمر المانحين لإعادة إعمار العراق، حصل بغداد من خلاله على تعهدات من مستثمرين ومانحين بقيمة 30 مليار دولار، لإعادة إعمار ما دمرته الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي، على مدى ثلاث سنوات (2014-2017).
وشدد عبد المهدي على أهمية زيارة الصين ووصفها بالمفصلية وأن الإعداد لها تم بشكل مبكر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق