محليات

العمال المنتهيـة عقودهم يحتجون بباتنة

كانوا قد اشتغلوا بعقود ضمن صيغتي "DAIS وPID"

نظـم أمس، العشرات من عمال النشـاط الاجتماعي المنتهية عقودهم والشبكة الاجتماعية”DAIS .PID” ، بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية النشاط الاجتماعي والتضامن بباتنة، في وقفة تعد الرابعة لهم تعبيرا منهم على ما وصفوه بتهميشهم، مطالبين من الإدارة المعنية إيصال صوتهم للوزارة الوصية للفصل في قضيتهم وإيجاد حلول لوضعيتهم.

وأشار المحتجون في هذا الصدد “جئنا للتعبير عن رفضنا لاستمرار سياسة الاستغلال الفاضح للعمال في إطار كافة العقود التي أثبتت فشلها مع النظام السابق”،  وحسب المعنيون فإنهم يطالبون من مدير النشاط الاجتماعي والتضامن برفع انشغالاتهم إلى الوزارة الوصية، حيث حصروا مطالبهم في بيان الوقفة والذي تحصلت “الأوراس نيـوز” على نسخة منه، في إعادة إدماج العمال المنتهية عقودهم “DAIS .PID” وإدماجهم حسب الأقدميـة مع احتساب سنوات العمل في التقاعد، إدماج عمال الشبكة الاجتماعية دون شروط، إلغاء شرط السن 35 سنة لأن معظمهم تجاوز هذا العمر وكذا إنصاف ذوي الاحتياجات الخاصة لهذه الفئات.

وفي ذات السياق يرى المحتجون أن مصادقة الحكومة على المرسوم التنفيذي الصادر بتاريخ 20/11/2019، المتضمن تسوية وضعية عمال الإدماج الاجتماعي وعقود ما قبل التشغيل كان مجحف في حقهم، ورغم الوعود التي تلقونها من طرف الحكومة السابقة إلا أنها لم تلتزم بمسؤولياتها القانونية اتجاه هذه الفئة المهمشة وتجاهلهم لمناقشة مصيرهم مع غلق كل سبل الحوار.

من جهته صرح مدير مديرية النشاط الاجتماعـي والتضامن لـ”الأوراس نيوز”، بأنه سيقف على مطالب هذه الفئة ووعد بأنه سيطرح الانشغال على وزيرة التضامن في الأسبوع المقبل من خلال لقاء سيجمعه بها، وفي ذات الصدد.

مريم. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق