رياضة وطنية

“الفرسان” يزيحون بني ثور ويحققون إنجازا تاريخي

مستقبل بازر سكرة

تمكن مستقبل بازر سكرة من تحقيق التأهل على حساب شباب بني ثور في مباراة الدور ال32 من كأس الجزائر التي جرت بملعب مسعود زوغار بالعلمة وهو الإنجاز الذي يبقى تاريخيا لتشكيلة الفريق الناشط في بطولة الجهوي  الثاني لرابطة قسنطينة الجهوية.

ورغم الصعوبات التي وجدها الفريق في بداية اللقاء من خلال تخلفه في النتيجة بهدفين إلا أن أشبال المدرب بودوخة تمكنوا من قلب الموازين في الشوط الثاني لاسيما بعد دخول المخضرم عبد المالك عباس اللاعب السابق لمولودية العلمة والذي تمكن من قيادة الفريق لمعادلة النتيجة قبل المرور إلى الأشواط الإضافية.

وإبتسمت ضربات الجزاء لتشكيلة بازر سكرة بنتيجة 5 مقابل 3 لتعم فرحة كبيرة بالمدرجات من طرف الجمهور الذي حضر بقوة لمساندة التشكيلة خاصة جمهور مولودية العلمة وباقي بلديات الولاية التي كانت حاضرة في هذه المباراة.

وأكد رئيس الفريق توفيق مصباح أنه يعيش حلما جميلا بعد تحقيق التأهل وإزاحة بني ثور الناشط في بطولة الهواة الثاني مضيفا أن طموحات الفريق بدأت تكبر فعلا في المرور إلى أدوار متقدمة من هذه المنافسة بما أن الكأس لا تعترف بفريق صغير أو كبير.

أما المدرب بودوخة فإعتبر التأهل بالمستحق في ظل المجهودات الكبيرة والإستماتة العالية التي أظهرها اللاعبون رغم أن الفريق كان متأخرا في النتيجة، ووجه المدرب شكره للجمهور الكبير الذي وقف مع الفريق إلى غاية نهاية اللقاء مؤكدا أن الفريق ستكون له كلمته هذا الموسم حيث يبقى الصعود من بين الأهداف المسطرة فضلا عن الذهاب بعيدا في منافسة الكأس.

وعاشت مدينة بازر سكرة بعد نهاية المباراة إحتفالات عارمة وإلى غاية ساعة  متأخرة من الليل فرحة بهذا الإنجاز التاريخي من خلال وصول الفريق للمرة الأولى إلى هذا الدور من منافسة كأس الجمهورية، وهي الإحتفالات التي لم يسبق أن عاشتها البلدية حتى عند صعود الفريق إلى القسم الجهوي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق