وطني

الفريق قايد صالح ينوه بالتفاف الشعب حول جيشه

حث الجزائريين على اختيار المترشح الأنسب..

أكد الفريق أحمد قايد صالح في كلمة توجيهية ألقاها بالناحية العسكرية الرابعة أمس، أن الشعب الجزائري وهو يقوم بواجبه الانتخابي ”يسهر على إعمال العقل وتحكيم الضمير وترجيح المصلحة العليا للجزائر ومستقبل أبنائها، ويحرص بالتالي في اختياره، من بين المترشحين الخمسة، الرئيس المقبل للجزائر”.
وحثّ رئيس أركان الجيش، الفريق أحمد قايد صالح، الشعب الجزائري على اختيار المترشح الأنسب لرئاسة البلاد، وذلك بمراعاة من ”تتوفر فيه القدرة على قيادة الشعب الجزائري وقيادة الدولة الجزائرية والمرور بها إلى ما تستحقه من مكانة رفيعة بين الأمم”.
ونوه نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، بـ”الهبة الشعبية” التي تعم كافة أنحاء الوطن تعبيرا عن “التفاف الشعب بقوة حول جيشه” والدعوة إلى التوجه المكثف إلى صناديق الاقتراع يوم 12 ديسمبر المقبل، لإنجاح الانتخابات الرئاسية، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.
وفي ذات السياق، أكد الفريق قايد صالح أن الشعب الجزائري”أدرك، بفضل وعيه و بعبقريته المعهودة وحسه الوطني المشهود، عبر هذه المسيرات الشعبية الوفية لوطنها والمؤيدة لجيشها وقيادته الوطنية المجاهدة، خلفيات الأطراف الحاقدة التي أزعجتها هذه اللحمة بين الشعب وجيشه، وتيقن هؤلاء الأعداء أن الخط الأصيل الوفي لثورة نوفمبر المجيدة، هو الخط الذي يحصد الانتصار تلو الانتصار”.
وشدد في هذا الإطار على أن “اللحمة بين الشعب والجيش هي لحمة كاملة الأركان فلا انفصام لها، وذلك هو النصر المبين للجزائر، وذلكم هو الخسران المبين لأعدائها”.
كما عبر الفريق قايد صالح بالمناسبة عن فخره بـ”هذا الالتفاف وهذه الإحاطة الصادقة”، مؤكدا بأن “الكلام الذي قلناه، في مناسبات سابقة، عن هذا الشعب المخلص والغيور على بلده، والذي عرفناه جيدا خلال الثورة التحريرية المباركة، وفي مرحلة مكافحة الإرهاب، قد تجسد في الميدان عبر هذه المسيرات الشعبية العفوية الداعمة للجيش الوطني الشعبي وللانتخابات الرئاسية”.
وأضاف بأن هذا الالتفاف “يعني يقينا بأن شعبنا قد أدرك وبالملموس أن جيشه قد تمسك فعليا وميدانيا، بل و وجدانيا بمبدأ البقاء دائما وأبدا في حضن الشعب الجزائري بفضل قيادته المجاهدة التي تربت على قيم الوفاء لهذا الوطن الغالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.