ثقافة

الفنانة التشكيلية “دورصاف بن شعبان” من تونس لـ “الأوراس نيوز”:”احتفالات رأس السنة الأمازيغية بخنشلة أبهرتني وكانت فرصة للتعرف على التراث الأمازيغي”

عقب اختتام الاحتفالات الخاصة برأس السنة الامازيغية وأسبوع التراث الأمازيغي أكدت الفنانة التشكيلية من دولة تونس دورصاف بن شعبان للأوراس نيوز على هامش مشاركتها الاحتفالات بولاية خنشلة من خلال صالون أمازيغي للفن التشكيلي بدار الثقاقة على أنها جد سعيدة لحضورها والتعرف على التراث الأمازيغي وعادات وتقاليد منطقة الأوراس بشكل خاص من أكلات تقليدية وألبسة معبرة عن المنطقة، وكذا معارض شملت مختلف المجالات للتعريف بالتراث الأمازيغي الشاوي الذي تمتاز به ولاية خنشلة، اضافة إلى معرفة اللغة الأمازيغية واللهجة الشاوية بشكل خاص وكذا الرقص الأمازيغي.

كما أشارت في حديثها عن تعرفها على عديد الأشياء الجديدة من خلال هذه الاحتفالات الخاصة بيناير 2969 وكذا مختلف الألوان والأنواع التي تتوفر عليها الجزائر من خلال مشاركة ولاية تمنراست وتيزي وزو وبجاية في هذه الاحتفالات ومشاركة واسعة لفنانين تشكيلين في هذا الصالون الأمازيغي من مختلف ولايات الوطن وكذا فنانين عرب الذين أبدعوا من خلال الريشة في استحضار الألوان الأمازيغية، وكانت فرصة كبيرة لاكتشاف تقنيات وأعمال جديدة، مضيفتا أن الصالونات التي يتم تنظيمها للفن التشكيلي عادة ما تكون مقتصرة على الفن التشكيلي فقط عكس هذه التظاهرة والاحتفالية الرائعة التي أظهرت أشياء جديدة.

وأثنت الفنان التونسية دورصاف على حفاوة الاستقبال منوهتا على أن مثل هذه التظاهرات والاحتفالات تعمل على تبادل الثقافات و تبادل الخبرات بين العرب وخاصة الجزائر وتونس اللتان تتشاركان في عديد الأمور، واختتمت حديثها بتوجيه الشكر لكل ما يسهر على انجاح مختلف التظاهرات الثقافية وإبراز عادات وتقاليد المنطقة للعالم الخارجي.

معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق