رياضة وطنية

القرونة تتراجع والإدارة تطالب بنقاط الداربي أمام الصاص

إتحاد سطيف

تكبد إتحاد سطيف أول هزيمة له في بطولة ما بين الرابطات المجموعة الوسطى الشرقية بعد هزيمته في لقاء الجولة السادسة أمام مولودية البويرة بنتيجة هدف دون مقابل وهي الهزيمة التي أبقت التشكيلة السطايفية في الصف الثاني في الترتيب رفقة شباب برج منايل، وبفارق 04 نقاط عن المتصدر نجم القرارم الفائز خارج ملعبه في هذه الجولة، وهي الهزيمة الأولى للمدرب مليك زرقان مع تشكيلة القرونة التي تبقى في رحلة البحث عن توازنها في ظل النتائج المتوسطة التي سجلها الفريق مع بداية هذا الموسم.
وشرعت التشكيلة في تحضيراتها لمباراة الجولة السابعة المقررة هذا الثلاثاء ضد فريق ملعب سطيف في داربي الولاية المقرر على أرضية ملعب 08 ماي 1945 بداية من الثالثة زوالا، حيث تعد المباراة في غاية الأهمية للمدرب مليك زرقان المطالب بتحقيق الفوز من أجل الرد على الإنتقادات التي طالته بعد الهزيمة التي تلقاها الفريق في البويرة، علما أن الإتحاد تنتظره يوم السبت القادم خرجة أخرى إلى أولاد زواي لمواجهة الجمعية المحلية حيث تراهن إدارة الفريق على جمع 06 نقاط في اللقاءين من أجل العودة إلى مقدمة الترتيب.
عبد الهادي.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق