إقتصاد

القطاع الفلاحي سجل “تطورا كبيرا” خلال السنوات الأخيرة

أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد القادر بوعزقيأول أمس بالجزائر العاصمة على التطور الكبير، الذي حققه القطاع الفلاحي في البلاد مقارنة بسنة 2000 وذلك بفضل الجهود الهامة التي بذلتها السلطات العمومية في هذا الخصوص.

وأوضح الوزير في تدخل له خلال اختتام الصالون الدولي ال18 للفلاحة و تربية المواشي والمائيات والتجهيز الفلاحي (سيبسا-سيما 2018) الذي جرى من ال8 الى ال11 اكتوبر بقصر المعارض بالجزائر انه بفضل هذا التطور اصبح المواطن اليوم يستهلك خضرا 100 % من الانتاج الجزائري، مضيفا ان 100 % من اللحوم البيضاء المستهلكة في الجزائر هي ايضا من انتاج وطني اما بالنسبة للحوم الحمراء المستهلكة في البلاد فان 95 % تقريبا هي من انتاج محلي.
كما ذكر بوعزقي ان هذه الوضعية متأتية من جهود رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الذي أكد على هذا القطاع الحساس من اجل تحقيق الامن الغذائي والحفاظ على السيادة الوطنية، مؤكدا في ذات السياق على ان الدعم الكبير الذي خصصته الحكومة لهذا القطاع يهدف الى تعزيزه وتطويره، مشيرا الى مثال ولاية الجلفة التي كانت ضيف الشرف في هذه الطبعة من الصالون والتي تعد سابقة في تاريخ الصالونات بالجزائر-التي انتقلت من ولاية سهبية بامتياز الى وضعية ولاية منتجة لكل انواع الخضر والفواكه وكذا كل انواع اللحوم، مبرزا في هذا الصدد حالة ولاية بسكرة التي اصبحت تنتج حاليا عديد المواد الغذائية في الوقت الذي لم تكن تنتج الا التمور من قبل، كما اوضح ان تلك الولايتين اللتين تطورتا كثيرا تشاركان بشكل كبير في تحقيق الامن الغذائي للبلاد وذلك دون اغفال الولايات الاخرى التي تسجل -حسب رأيه- تطورا ملموسا في هذا القطاع البديل ضمن المعادلة الاقتصادية الوطنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق