رياضة وطنية

الكاب في أول مواجهة ودية ضد الشاطو والطاقم الفني سيقف على مدى جاهزية لاعبيه

شباب باتنة

يجري اليوم فريق شباب باتنة مباراته الودية الأولى منذ عودته إلى التحضيرات تحسبا للموسم الجديد وهي المواجهة التي ستجمعه بفريق هلال شلغوم العيد بملعب البلدي بعين ياقوت بداية من الساعة الثانية زوالا وبدون حضور الأنصار فمباراة اليوم ضد هلال شلغوم العيد ستكون بمثابة مباراة ختام التربص الثاني الذي أقامه أشبال المدرب مراد رحموني على مدار عشرة أيام بعاصمة الأوراس باتنة وهو التربص الذي عرف تنوع بين الجانب البدني والفني والتكتيكي بالإضافة إلى مباراة تطبيقية واحدة فقط ومن المرتقب أن تكون مباراة اليوم ضد فريق هلال شلغوم العيد فرصة مواتية لأشبال المدرب مراد رحموني من أجل إظهار ما لديهم لاسيما وأن المنافس يسعى لرفع التحدي هذا الموسم ويضم في صفوفه عناصر جيدة وبقيادة مدرب قدير هو رشيد بوعراطة.

كما كشف المدرب مراد رحموني من قبل لمقربيه أنه يملك تعداد قادر على أن يشكل فريقين أساسيين بنظر إلى مستوى المتقارب للاعبين كما سيقوم خلال مباراة اليوم بتقسيم التعداد لفريقين ويمنح فرصة المشاركة لجميع اللاعبين بمعدل شوط لكل فريق ورغم أن الطاقم الفني يعول على هذه المباراة للوقوف على جاهزية ومستوى لاعبيه من كافة الجوانب إلا أنه في المقابل يبقى حريص جدا على خروج لاعبيه بأخف الأضرار من الناحية الصحية وتفادي أي إصابات مع الإشارة أن الغائب الوحيد بداعي الإصابة عن لقاء اليوم هو المدافع صلاح إسلام الذي يتلقى العلاج بمسقط رأسه بعين تموشنت.

وكما أشرنا إليه سابقا فإن مسؤولي ملعب عين ياقوت كشفوا لإدارة الكاب أن غرف تغير الملابس على مستوى الملعب غير جاهزة ولن تفتح أبوابها في وجه الفريقين اليوم ما يعني أن اللقاء سيجرى في ظروف خاصة

هذا وعقدت إدارة الفريق مع أعضاء الطاقم الفني إجتماعا من أجل تحديد مكان إجراء التربص الثالث ولم تتوصل الأطراف المذكورة إلى إتفاق نهائي بخصوص المكان الذي سيحتضن هذا التربص مع أدى إلى تأجيل الحديث حول هذا الموضوع إلى يوم الغد.

ومن جانب أخر ستمكن هذه المواجهة المحضر البدني بلعيد مجاهد من الوقوف على مدى جاهزية اللاعبين سيما من الجانب البدني رغم أنه هناك مزيد من الوقت للعمل أكثر إلا أن هذا الأخير يتمنى أن يصل الجميع مع ختام هذا التربص إلى نصف الجاهزية لاسيما وأن بطولة الموسم القادم ستكون خاصة جدا بعد توقف طويل للاعبين وإبتعادهم عن أجواء المنافسة والتدريبات.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق