محليات

الكشف عن إنشاء المحافظة الوطنية للطاقات المتجددة.. أم البواقي أنموذجا

كشف نهاية الأسبوع وزير الطاقة محمد عرقاب في زيارته لأم البواقي أن الحكومة عازمة كل العزم على مواكبة العصرنة واستغلال الإمكانيات الطاقوية المتوفرة من خلال تعميم الطاقة الشمسية بالمؤسسات التربوية تدريجيا خلال هذه السنة التي ستعرف قريبا إنشاء محافظة وطنية للطاقات المتجددة تضم خبراء ومختصين في المجال قصد تجسيد الإستراتيجية الوطنية الرامية إلى تفعيل وتعميم هذه الطاقة النظيفة، مبديا ارتياحا كبيرا لما حققته ولاية أم البواقي من انجازات في المنشات التربوية، كما  اشرف علي مراسيم الافتتاح الرسمي للدخول المدرسي 2020/2019 حيث أستهل في محطته الأولى الوقوف علي تدشين المجمع المدرسي الشهيد “خياط عبادو” بعاصمة الولاية والاستماع لعرض مشروع تزويد هذه الأخيرة بالطاقة الشمسية كتجربة أنموذجية بالإضافة إلي حضور جانب من الدرس الافتتاحي الموسوم بعنوان “حب الوطن والوفاء له والتمسك بالوحدة الوطنية ونبذ الفتنة”، تخلله توزيع المحافظ في إطار عملية التضامن الوطني.

وبالمركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين ذهنيا شاركهم فرحتهم باستئناف الدراسة وكانت الفرصة سانحة لتوزيع عينات من المحافظ على التلاميذ المعوزين، قبل أن يتنقل الوفد إلى ثانوية قوراري رحمان التي عاين بها المطعم المدرسي وبعض الأنشطة المقامة بمناسبة الدخول المدرسي وكان رد فعل والي الولاية سريعا إزاء السلطات المحلية التي تقاعست في توفير الوجبات الساخنة للتلاميذ بالرغم من توفير كل الإمكانيات المالية والمادية، مؤكدا على  الشروع الفوري لتفعيل تعليماته السابقة، قصد القضاء على الوجبات الباردة نهائيا وانه لن يسمع بعد الآن عن تقديم  وجبة باردة، محملا المسؤولية لرئيس الدائرة.

وبمتوسطة “ضيف العمري” شارك الوفد الوزاري التلاميذ بعض النشاطات وإلقاء أناشيد وطنية تعبر بصدق عن الانتماء للوطن الذي تبقى رايته خفاقة بسواعد أبنائه.

الجمعي. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق