رياضة وطنية

اللاعبون يقاطعون التدريبات والمدرب صحراوي يحملهم المسؤولية

إتحاد خنشلة

رغم الاجواء التي تعرفها معاقل أنصار الكحلة والبيضاء الذين شرعوا في التحضير للعرس هذا الجمعة بمناسبة ” الداربي ” المحلي بين أبناء الولاية الواحدة وقبل ساعات عن هذا الموعد الكروي ، أخبار غير سارة يعرفها بيت الاتحاد في ظل عدم التحاق بعض الركائز بالتدريبات ويتعلق الامر بكل من قاسمي ، سي أحمد ، فراحتية ، ولطاش، بزاز وكيموش لأسباب مجهولة منذ لقاء اتحاد الشاوية الأخير الذين فضلوا العودة إلى مسقط رأسهم و تمديد الراحة بالرغم أن موعد الإستئناف كان محددا يوم الأحد، وتشير مصادرنا أن سبب الغياب وعدم الالتحاق هذه المجموعة بالتدريبات مره ردة فعل الأنصار لا سيما بعد التعثر المفاجئ أمام اتحاد الشاوية في الجولة الماضية، خاصة أنه بعد نهاية اللقاء الفارط وجه بعض الانصار انتقادات لاذعة للاعبين وحملوهم كامل المسؤولية لأنه حسب كلام الانصار أنه غير معقول أن فريقا يلعب على الصعود يضيع النقاط داخل قواعده وهم لا يريدون تكرار  سيناريو الموسم المنصرم بسبب تضييع الإتحاد لبعض النقاط كلفت الكثير ليبتسم الحظ لأبناء بونة الذين حققوا الصعود إلى الرابطة الثانية المحترفة.

س. العايش

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق