الأورس بلوس

اللهم أنصر إخواننا في عين الزيتون

لم تلقى أي من زيارات الوالي مسعود حجاج لبلديات ومداشر أم البواقي استحسانا أكثر مما لاقته زيارته التفقدية لبلدية من عين الزيتون أمس، حيث رأى فيها العام والخاص أنها ذات أهميه بالغة بالنظر الى تصريحات جل المواطنين باعتبارها اكبر بلدية مساحة وأفقرها تنمويا، ليجمع كل المواطنين على سؤال واحد “ماذا يوجد حاليا بمدينة عين الزيتون؟”… عين الزيتون محقورة صح هذه هي الإجابة التي اهتدوا إليها ملمحين إلى زياراته السابقة للعينات الثلاث مليلة وفكرون والبيضاء بتفقده للمصانع والعيادات والمشاريع السكنية بينما بقت العين الرابعة تحت هامش التنمية لذلك دعا أحدهم “يا الله… أنصر إخواننا في عين الزيتون وانزع عنهم الحقرة”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق