حوادث

المؤبد لقاتل شاب بعد مناوشات حول فتاة في تبسة

فيما طالبت عائلة الضحية بتعويض قدره 2 مليار سنتيم

سلطت أمس، محكمة الجنايات بمجلس قضاء تبسة، عقوبة السجن المؤبد في حق طالب ثانوي بتهمة القتل العمدي مع سبق الإصرار بعد أن طالب له ممثل الحق العام توقيع حكم الإعدام، فيما طالبت عائلة الضحية بتسليط عقوبة الإعدام وتعويض قدره 2 مليار سنتيم.
وحسب قرار الإحالة الصادر، أن قضية الحال شهدتها مدينة بئر العاتر خلال شهر سبتمبر 2013 على اثر خلاف حول معاكسة خطيبة المتهم من طرف الضحية، وبعد شجار أولي وتبادل اللكمات بين الضحية والمتهم غادر هذا الأخير موقع المعركة وعاد مسرعا للبيت أين أحضر سلاح ابيض حيث وجه له طعنتين الأولى على مستوى الكتف والثانية في ناحية القلب ليجري بعدها الضحية حوالي 50 متر ويسقط مغشيا عليه، حيث حول مباشرة إلى المستشفى أين لفظ أنفاسه الأخيرة في وقت قام فيه المتهم بإعادة وضع الخنجر في جيبه والفرار من مسرح الجريمة.
ويوم المحاكمة أجاب المتهم عن أسئلة هيئة المحكمة أنه لم يكن ينوي قتل الضحية وأن الخنجر كان في جيبه، كما أن الشجار وقع بين الضحية وأشخاص آخرين بسبب فتاة، إلا أن الرئيس طلب منه تفسيرا حول الشجار الأول وعدم استعماله للسلاح الأبيض وعودته إلى البيت مسرعا ليعود إلى الضحية مباشرة ويقوم بطعنه، وبعد مرافعات الدفاع وعودة هيئة المحكمة من قاعة الجنايات تم توقيع عقوبة السجن المؤبد وتعويض مئتي مليون لعائلة الضحية.

هواري. غ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق