محليات

المحاجر تهدد سكان سيقوس بأم البواقي

بعد تشقق جدران عشرات المنازل

ناشد أمس سكان بلدية سيقوس بولاية أم البواقي، السلطات المحلية بالتدخل العاجل وغلق مختلف المحاجر المتواجدة بمختلف مخارج ومداخل المدينة، والتي أضحت تشكل خطر على السكان المقيمين بالقرب منها، خاصة وأن تم تسجيل تشقق العشرات من الجدران داخل المنازل المتواجدة بالقرب من المحاجر، جراء الانفجارات اليومية داخل المحاجر، والتي أضحت تهدد حياة المواطنين. يأتي ذلك بالرغم من المراسلات الدورية التي يقوم بتحريرها ممثلي المجتمع المدني ببلدية سيقوس من أجل التدخل الفوري لغلق المحاجر لكن دون جدوى. في ذات السياق، كشفت إحصائيات خاصة بمديرية الصحة عن ارتفاع نسب الإصابة بمرض الربو وسط الأطفال دون سن الـ 13 سنة بالمقارنة مع السنوات الماضية، والمقيمين على مستوى البلديات التي تحوي المحاجر، خاصة وأن هذه الأخيرة ينبثق منها يوميا كميات معتبرة من الغازات السامة التي من شأنها أن تهدد حياة المواطنين خاصة منهم الأطفال. للإشارة فقد كشفت مصادر مسؤولة بالمجلس الشعبي لبلدية سيقوس، ان هذه المحاجر يمتلك أصحابها لوثائق إدارية قانونية تخول لهم ممارسة نشاطهم بشكل قانوني على حد تعبير المصدر، وهو ما يستدعي من الجهات الوصية وصناع القرار بالولاية تبني مشروع سكني خاص بالعائلات المتضررة من المحاجر، ليتم نقلهم الى مجمعات سكنية أخرى تعوض لهم الخسائر الكبرى التي لحقت بشققهم جراء الانفجارات اليومية داخل المحاجر.

بن ستول.س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق