وطني

المحامون يقاطعون الجلسات احتجاجا على الضرائب الجديدة

نظم، يوم أمس الأربعاء، المحامون على المستوى كامل التراب الوطني، احتجاجات  بالقرب من المحاكم الابتدائية ومجالس القضاء، ردا منهم على قانون الضرائب الذي تم فرضه في قانون المالية لسنة 2020.

ودعا الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين، في استجابة له مقاطعة العمل القضائي، دون الإضرار بحق المتقاضين، مؤكدين أن الاحتجاج يأتي في ظل فرض ضرائب على المحامين، تبعا لما ورد في قانون المالية لسنة 2020.

ورفع أصحاب الجبة السوداء،  مطالبهم إلى رئيس الجمهورية باعتباره القاضي الأول في البلاد، للنظر في القانون الجديد،  الذي اعتبروه مجحفا في حقهم، وتثقل كاهل المحامي وبالأخص الشباب منهم، الذين لم يتمكنوا حتى من دفع تكاليف استئجار المكتب للممارسة مهامهم، غير أن القانون الجديد يضيفون سيضطرهم إلى دفع الضرائب التي فرضها قانون المالية الجديد.

وطالب المحامون تقديم اقتراحات للجنة المالية بمجلس الشعبي الوطني، لاختيار وعرض نظام يكون مرضيا للطرفين، فضلا عن مراجعة النصوص الجدية المفروضة على المحامين في قانون المالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق