دولي

المحكمة العليا الفنزويلية تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن غوايدو

رئيس محكمة العدل العليا بالبلاد

طلب رئيس محكمة العدل العليا في فنزويلا مايكل مورينو، برفع الحصانة البرلمانية عن رئيس البرلمان خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.

وقال مورينو في تصريح للصحفيين، مساء أول أمس، أن المحكمة أصدرت أمرا بتسليم الطلب إلى رئاسة الجمعية الوطنية التأسيسية، وأضاف مورينو أن طلب رفع الحصانة البرلمانية عن غوايدو، يأتي لعدم امتثال الأخير لقرار يحظر مغادرته البلاد.

وكانت المحكمة العليا أصدرت قرارا في جانفي، بمنع غوايدو من السفر، ورغم ذلك، غادر زعيم المعارضة إلى كولومبيا، نهاية فيفري الماضي، للمشاركة في اجتماع لمجموعة ليما للدول الأمريكية، إلى جانب قادة في المنطقة ونائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، باعتباره رئيس مؤقتا للبلاد.

هذا وتشهد فنزويلا توترا منذ 23 جانفي الماضي، إثر إعلان زعيم المعارضة خوان غوايدو، أحقيته بتولي الرئاسة مؤقتا إلى حين إجراء انتخابات جديدة، وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بـ “غوايدو” رئيسا انتقاليا لفنزويلا، وتبعته كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا، فيما أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق