الأورس بلوس

المسألة تتعلق بالتخليق الحيوي

تراهن المخابر الجزائرية على تصنيع لقاح كورونا وتحقيق الاكتفاء الذاتي من اللقاح المضاد لكورونا، حيث أنها جاهزة لتصنيع سبوتنيك منذ 3 أشهر، بعدما استعملت تقنية التخليق الحيوي في مخابر “فراترزاس”، وأوضحت ذات المخابر أنه إذا وافق الطرف الروسي على إعطائهم مُركّز التخليق الحيوي فإن الطرف الجزائري جاهز للمرحلة الثانية وبالإمكان تصنيع سبوتنيك في شهرين ونصف على الأكثر في الجزائر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.