ثقافة

المسرح الجهوي باتنة يعرض مسرحية “رجل المريخ في كوكب الأرض” للأطفال

بعد غياب دام 10 أشهر

أمتع ركح المسرح الجهوي بباتنة عاشق الفن الرابع من فئة الأطفال بمسرحية “رجل المريخ في كوكب الأرض”، لتعاونية الثقافية الذاكرة باتنة، الذي تفاعلوا واستمتعوا بالأداء بعد غياب دام 10 أشهر بسبب وباء كوفيد 19 الذي جمد مثل هذه النشاطات الفنية كإجراءات احترازية.

العرض الذي دام ساعة كاملة من الزمن تدور أحداثه حسب المخرجة ليديا لعريني حول موضوع الصداقة بين الأطفال، والرابطة العائلية مضيفتا في ذات الشأن أن المسرحية كانت هادفة  واعتمدت على الخيال لتحفيز الذاكرة والذكاء عند الطفل، باعتبار أن الخيال أهم من المعرفة، فهو يساعد حسبها على تنمية قدراته العقلية والفنية والتفكير بعمق وفتح باب الحرية للوصول إلى الاستمتاع والتذوق الفني من خلال التحليق به إلى عوالم مختلفة.

المسرحية من تأليف الكاتب سفيان حسين، تمثيل كل من هجهوج الياس في دور الجد ورجل المريخ وحسام سلطاني في دور أيوب ومحمد جاب الله، مؤلف الموسيقى ومصمم الاضاءة عبد الحق عبد النوري، تنفيذ السينوغرافيا رزيق بن نصيب.

ونوهت ادارة المسرح الجهوي باتنة أن المسرح يفتح أبوابه لأول مرة منذ تفشي فيروس كورونا مع اجراءات صارمة وعملا بالبروتوكول الصحي للحد من انتشار الفيروس كحفظ مسافة التباعد الاجتماعي وضرورة وضع الكمامة وتخفيض عدد المشاهدين.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق