رياضة وطنية

المصادقة بالإجماع على الحصيلتين الأدبية والمالية لسنة 2018

ديون شباب عين ياقوت لا تتجاوز 300 مليون سنتيم

عقد أول أمس فريق شباب عين ياقوت جمعيته العامة العادية للسنة المالية المنقضية بحضور النصاب القانوني 29 عضوا من مجموع 36 وتحت مراقبة ممثل مديرية الشباب والرياضة والمحضر والقضائي وعدد معتبر من الضيوف الذين تمت دعوتهم بالمناسبة إضافة إلى بعض المحبين من الأنصار وتلا رئيس النادي السيد لزهر عموري الحصيلة الأدبية لسنة 2018 والتي كانت ناجحة باعتبار أن الفريق حقق صعوده الثاني على التوالي وهذه المرة باتجاه القسم الرابع في بطولة ما بين الجهات والذي اعتبره صعودا تاريخيا وهي الحصيلة التي صادق عليها الحاضرون بالإجماع لتليه تلاوة الحصيلة المالية التي اشتكى خلالها رئيس النادي من قلة الإعانات العمومية وانعدام السبونسور الذي بإمكانه أن يعطي دفعا كبيرا للنادي نحو مسقبل أفضل، وكشف عن مداخيل بقيمة 1.9 مليار سنتيم فيما بلغت المصاريف 1.39 مليار سنتيم حيث يبقى في ذمة النادي ديونا وصلت إلى حدود 200 مليون سنتيم وطالب رئيس النادي الجميع بضرورة العمل جميعا من أجل تسجيل نتائج أفضل والبحث عن مصادر مالية جديدة في ظل عجز بلدية عين ياقوت ماليا والتي لم تعد ميزانيتها الضعيفة بالتكفل بالجانب الرياضي.

من جهة أخرى كشف الرئيس لزهر عموري أن فريقه لا يزال يبحث عن نقاط ضمان البقاء مؤكدا بأن الهدف الأساسي سيتم تحقيقه في نهاية الموسم حيث سيكون مجبرا على الفوز باللقاءات الثلاثة التي سيلعبها داخل القواعد لترسيم بقائه في موسمه الأول ببطولة ما بين الجهات.

أسامة. ش

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق