ثقافة

المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية تنظم قافلة ثقافية لفائدة تلاميذ المؤسسات التربوية

نظمت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة قافلة ثقافية لفائدة تلاميذ المؤسسات التربوية والتي تتضمن عديد الأنشطة من خلال مكتبة متنقلة وحقيبة مكتبة تبرز من خلالها خدماتها، إضافة إلى توزيع بطاقات الانخراط على التلاميذ وكذا تقديم عروض مسرحية هادفة، ويأتي ذلك في اطار مواصلة نشاطاتها المتنوعة وضمن الاتفاقية المبرمة بين وزارتي الثقافة والتربية والتعليم من أجل تفعيل دور المكتبات الرئيسية للمطالعة العمومية وترقية المطالعة وتقريب الكتاب من المؤسسات التربوية بأطوارها الثلاثة.
وستجوب هذه القافلة التي انطلقت يوم 9 من شهر أكتوبر وتستمر إلى غاية 28 أكتوبر العديد من البلديات، ومن المنتظر وحسب البرنامج المسطر أن يستفيد تلامذة هذه المدارس من عدة أنشطة ثقافية وترفيهية وورشات تثقيفية في الرسم والقراءة الحرة من خلال المكتبة المتنقلة وكذا الحقيبة المكتبية والحقيبة المتحفية المنظمة من طرف المتحف العمومي الوطني الإخوة بولعزيز، إلى جانب تنظيم مسابقات داخل ورشات مختلفة.
هذا وقد حطت القافلة رحالها في اليوم الأول بابتدائية حفطاري صالح ببلدية الحامة، كما سيكون الموعد مع تلامذة مدرسة منصر براهيمي بلدية طامزة، وتختتمه من مدرسة مباركية أمحمد بلدية طامزة.
وقد أكد السيد بوثريد نذير مدير المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة أن هذا البرنامج جاء تنفيذا لمحتوى الاتفاقية المبرمة بين وزارتي الثقافة والتربية الوطنية، لا سيما الشق المتعلق بتفعيل دور المكتبات الرئيسية للمطالعة العمومية من خلال ترقية المطالعة العمومية وتقريب الكتاب من المؤسسات التربوية بأطوارها الثلاث، وخلق تفاعل ثقافي بين المؤسسات الثقافية والمؤسسات التربوية، وقال أنه يعمل بالتنسيق مع مديرية التربية على تثبيت هذه البرامج على أرض الواقع حتى يتسنى للتلميذ بأن يتعرف عن قرب ما تحمله المؤسسات الثقافية خاصة مكتبة المطالعة العمومية من نشاطات متنوعة، وكذا خلق روح المبادرة في تعويد التلميذ على أجواء القراءة والمطالعة لأنها هي الوسيلة الرئيسية لرفع مستويات التعليم.
معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق