رياضة وطنية

المكتب المسير يعقد اجتماعا مصغرا لتحديد موعد جمعية عامة استثنائية

مولودية باتنة

إختتم فريق مولودية باتنة موسمه عشية أمس الأول بتعادل خارج الديار، ضد نجم البسباس الذي رسم سقوطه للجهوي الأول من رابطة عنابة، وبعد العودة من البسباس بنقطة وتقاسم الزاد مع المحليين، يكون فريق مولودية باتنة قد أكد قوته وجدارته في تحقيق الصعود بعد موسم استثنائي كلل في الأخير باقتطاع تأشيرة الصعود قبل جولات عديدة عن نهاية البطولة.

وبالحديث بلغة الأرقام فقد أنهى فريق مولودية باتنة البطولة في المركز الأول برصيد 67 نقطة، وبفارق عريض عن الوصيف ترجي قالمة بـ19 نقطة كاملة، ولم تكن صدارة المولودية في النقاط فقد سيطر على كل الأرقام، اذ استحق هجوم البوبية لقب أحسن خط أمامي بقيادة الهداف كمال بورزام وسجل هجوم البوبية 47 هدفا، إضافة إلى أن دفاع الكتيبة الأوراسية البيضاء كان الأحسن وتلقى 17 هدفا فقط طيلة 30 جولة ليكون الأحسن في البطولة، وبهذا أبانت تشكيلة المولودية على مدى قوتها وكان صعودها عن جدارة واستحقاق.

وفي سياق ذات صلة، وحسب نائب رئيس الفريق، وبعد انتهاء الموسم، عقد المكتب المسير عشية أمس اجتماعا مصغرا ترأسه الرئيس زيداني ونائبه فرج أين تم التطرق لأبرز ما عاشه النادي من محطات هذا الموسم، وتقييم حصيلة الفريق.

وحسب ذات المتحدث، فإن المكتب المسير سيحدد موعدا لعقد جمعية عامة استثنائية، لتحديد أهداف الموسم القادم وتسطيرها قبل الشروع في التحضير للموسم القادم والذي سيعرف عودة المولودية للقسم الثاني هواة الذي يشهد منافسة كبيرة بين العديد من الفرق، في انتظار الفصل في موعد عقد الجمعية الاستثنائية.

ومن جهة أخرى، أكد مصدر مقرب من بيت الفريق أن الإدارة تفكر في بتجديد عقود ثلاثة لاعبين من التعداد الحالي، إضافة إلى بعض الشبان من أبناء الفريق، كما أكد ذات المصدر لـ “الأوراس نيوز” أن الثلاثي المذكور من ركائز الفريق، وسيتم التعاقد معهم ليحملوا ألوان المولودية في الموسم القادم، على أن يتم التعاقد من لاعبين آخرين ينشطون في الهواة وحتى المحترف الثاني.

أمير رامز. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق