محليات

المكتب الولائي لنقابة النفسانيين يستجيب للإضراب

رافعا جملة من المطالب

استجاب المكتب النقابي النفساني لولاية باتنة، للإضراب المقرر تنظيمه منتصف الشهر المقبل بعد أن كان من المقرر تنظيمه في 22 أكتوبر المنصرم بسبب التجاوزات التي يعرفها القطاع سيما وأن المجلس الوطني للنقابة الوطنية الجزائرية للنفسانيين قدمت العديد من المطالب لوزارة الصحة منذ سنة 2012 لتكفل بتسوية الأوضاع المادية والمعنوية للنفسانيين الممارسين في قطاع الصحة العمومية والجوارية إلا أنها لم تستجب و بقي الحوار عقيما.
وحسب ما أكده رئيس المكتب النقابي النفساني باتنة لـ” الأوراس نيوز” أنه تم عن طريق الاقتراع السري يوم أمس اللجوء لخيار الإضراب عن العمل إلا أن المكتب الوطني التنفيذي يبقى مهيأ لأي حوار تفاوضي حقيقي يجري في فترة الإشعار بالإضراب تجتمع فيه جميع أطراف النزاع المعنية لتسويته العاجلة والعادلة.
كما أن النقابة رفعت لائحة من المطالب لوزارة الصحة وكذا العمل من خلال عريضة تحوز “الأوراس نيوز” على نسخة منها أن النفسانيين يطالبون بتحسين الأوضاع المهنية وإدماج النفسانيين العاملين في إطار العقود في مناصب عمل دائمة في قطاع الصحة، وأيضا ترقيتهم سيما من تتوفر فيه شروط الترقية عن طريق التحويل التلقائي للمناصب المالية.
سميحة. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق