محليات

الملايير لم تُخرج قطاع المياه من مشاكله

السلطات تخصص غلاف مالي آخر لإنهاء أزمة شُح الحنفيات

استفادت دائرة عين مليلة بولاية أم البواقي خلال السنة الجارية من غلاف مالي قدر بـ5ملايير سنتيم من أجل تدارك النقائص التي يعاني منها قطاع المياه بمدينة عين مليلة، أين تم رصد مليار سنتيم لمدينة عين مليلة، فيما ستتقاسم بلديتي أولاد قاسم وأولاد حملة مبلغ 4 مليار سنتيم.
يأتي ذلك في ظل العطش الذي يعاني منه أغلب أحياء مدينة عين مليلة، بالرغم من الوعود المتكررة لتدارك الوضع لكن دون جدوى وفي ذات السياق، عبر مئات المواطنين عن استيائهم الشديد بسبب التأخر الذي يعرفه مشروع سد أوركيس، خاصـة وأنه تعطل قبل دخوله حيز الخدمة، مطالبين التدخل العاجل للمسؤول الأول على الجهاز التنفيذي بولاية أم البواقي، لوضع حد لتخاذل الجهات المسؤولة على المشروع والذي أضحى الحلم المنتظر لدى سكان بلدية عين مليلة.
هذا وكشفت مصادر مسؤولة بالمجلس البلدي بمدينة عين مليلة، عن وجود دراسات تقنية جديدة تتعلق بتطهير ومعالجة المياه غير المستغلة من أجل مواجهة مشكل المياه الشروب خاصة على مستوى التجمعات السكنية التي تعرف كثافة سكانية كبيرة، للإشارة فقد استفادت بلدية عين مليلة من غلاف مالي يتجاوز الـ9 ملايير سنتيم موجهة لمختلف المشاريع المتعلقة بالتطهير.

بن ستول س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق