دولي

المندوب الفلسطيني يشكو إسرائيل لدى الأمم المتحدة

وجه المندوب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور 3 رسائل إلى الأمم المتحدة حول استمرار وقوع ضحايا بين المدنيين الفلسطينيين جراء أعمال الاحتلال الإسرائيلي.

وقال منصور في 3 رسائل متطابقة، وجهها إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي (ساحل العاج حاليا) ورئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي تواصل اجتياحاتها العسكرية العنيفة للقرى والبلدات والمدن ومخيمات اللاجئين، وتقوم بترويع الفلسطينيين المدنيين، وإلحاق الضرر الجسيم بممتلكاتهم وسبل عيشهم، واعتقال واحتجاز المزيد منهم، لا سيما بين صفوف الشباب، مشيرا إلى أن الاحتلال قتل خلال الأيام الأخيرة العديد من المدنيين خلال عملياتهم، موضحا أن هذه الجرائم نفذت بالتزامن مع اقتحامات لا حصر لها قام بها المستوطنون المسلحون والمتطرفون، الذين يشنون هجماتهم العنيفة ضد السكان المدنيين الفلسطينيين العزل تحت حماية قوات الاحتلال مع الإفلات المطلق من العقاب.

واتهم رياض منصور الكيان الصهيوني بأنه يستخدم كل ذريعة وعذر لاستيطان الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك كوسيلة من وسائل العقاب الجماعي على أعمال العنف.

يذكر أن قوات الاحتلال كثفت عملياتها في الضفة الغربية بعد مقتل جنديين إسرائيليين في اعتداء بالقرب من عوفرا شرقي رام الله نهية الأسبوع الماضي، وهجمات على المستوطنين في الضفة الغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق