رياضة وطنية

المولودية تخرج من سباق الكأس وتتفرغ للبطولة والتقدير للشباب

مولودية باتنة - شباب بوقيرات 1/1(تأهل الشباب بركلات الترجيح)

ملعب اول نوفمبر طقس مشمس ارضية جيدة وتنظيم محكم جمهور غفير وتحكيم للثلاثي عزاز وبوعقال وغزلي.

الإنذارات: بن صديق، حاج عيسى

م باتنة: صحراوي، زير، بن صديق(زيرق)، بن عيفة، بن سالم، بن منصور( علوي)، مباركي(لوصيف)، حاج عيسى، عقيني( مولاي )، بورزام، وناس

المدرب: بوريدان

ش بوقيرات: مقني، علي عربي، غزالي، بلقاسم، حداد، قادر، كروش، بلحبيب، فاضل، مختار، قادوس

المدرب: يسعد

جاءت بداية المرحلة الأولى حذرة من الجانبين حيث كانت جسا للنبض للطرفين قبل أن تفرض المولودية سيطرتها على المنافس و كانت أول محاولة في الدقيقة السابعة حيث لمست الكرة أحد المدافعين لكن الحكم رفض اعلان ركلة جزاء لصالح رفاق بن منصور لكونها غير متعمدة حسب قرار الحكم قبل أن تعاود المولودية الكرة فارضة ضغطا مركزا على دفاع الشباب الذي ارتكب خطأ كاد يكلفه هدفا لولا أن المدافع بلقاسم أبعد الكرة من على خط المرمى لتتواصل حملات زملاء بن عيفة من أجل الوصول لمرمى الحارس مقني الذي عاني كثيرا ولعب الحظ دوره في بقاء شباكه نظيفة لنسجل أول محاولة لصالح الزوار من هجمة مرتدة انتهت الكرة عند اللاعب فاضل الذي سدد بقوة إلا أنها جانبت قليلا مرمى الحارس صحراوي لتبقى السيطرة لصالح أصحاب الأرض دون تسجيل اي تغيير في النتيجة حتى الدقيقة 40 عندما قاد بن صديق هجوما على الجهة اليسرى ومرر في عمق دفاع الشباب لتجد القائد حاج عيسى في الإستقبال ولم يجد أدنى صعوبة في فتح باب التسجيل لصالح المولودية وهي النتيجة التي انتهى عليها الشوط الأول.

في الشوط الثاني واصلت المولودية سيطرتها غير أن الفعالية خانتها اضافة الى تألق الحارس مقني وضيع حاج عيسى وجها لوجه في الدقيقة 46 كما لحقه وناس عندما سدد كرة جانبت قائم المرمى ليتواصل المد الهجومي دون نتيجة تذكر في الوقت الذي اعتمد الضيوف على الهجمات المعاكسة فكاد كروش ان يعدل النتيجة لولا أن تسديدته مرت غير بعيدة عن اطار المرمى ليأتي هدف التعادل في الدقيقة 65 من قابوس برأسية محكم بعد توزيعة من المدافع علي العربي، ليلخط أوراق المحليين الذين اندفعوا بقوة نحو الهجوم فسنحت فرصة التهديف بعد ثنائية بين حاج عيسى وبورزام الذي سدد لكن براعة الحارس مقني حرمته من الهدف الثاني وتوالت بقية الدقائق بذات السيناريو بالسيطرة دون تجسيد الفرص المتاحة حتى نهاية اللقاء بالتعادل هدف في كل شبكة ليلجا الفريقان إلى الوقتين الإضافيين حيث بقيت النتيجة على حالها رغم استعانة المدربين بدكة البدلاء وكانت أخطر فرصة للمولودية في الدقيقة 115 حيث ضيع مولاي هدفا في المتناول لتبقى النتيجة على حالها حتى صافرة الحكم، ليلجأ الفريقان الى ركلات الترجيح حيث ضيع حاج عيسى وبن سالم أمام تألق الحارس ليتاهل فريق شباب بوقيرات باستحقاق إلى الدور القادم حيث سيواجه بملعبه فريق شباب قايس.

أمير. ج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق