محليات

النفايات تغزو أحياء بريكـة

تنامي المفارغ العشوائية ومواطنون يتحملون جزا من المسؤولـية

يشتكي قاطنو عدة أحياء ببلدية بريكة، من ظاهرة الرمي العشوائي للنفايات التي باتت تشوه المنظر العام للمحيط العمراني، ففي حي النصر ظهرت مفرغة عمومية وسط العمارات وتحولت مع مرور الوقت إلى مرتع للحيوانات الضالة والماشية، ما أثار حفيظة السكان وتخوفهم من انتشار الأمراض المعدية.

وعلى الرغم من قيام مصالح النظافة لبلدية بريكة بتنظيف الموقع لأكثر من مرة إلا أن الأمور سرعان ما تعود إلى سابق عهدها، بينما تتحول الشوارع التي يعرض فيها باعة الخضر في كل من “لوناكو وحي 1000 مسكن” مساء كل يوم إلى مكبّات للقمامة، حيث طالب السكان من السلطات المعنية التحرك من أجل الردع، فيما لا تزال عديد الأحياء الأخرى على غرار حي 200 مسكن تعاني من ضغط رهيب حيث تتواجد بها حاوية كبيرة باتت غير قادرة على استيعاب الحجم الكبيرة لمخلفات السكان وما زاد من سوء الأمر هو وضعها على رصيف مدخل الحي في منظر يثير الاشمئـزاز، بينما يعرف حي 11 ديسمبر ظهور نقاط لرمي العشوائي بصفة دوريـة.

هذا وأكدت المصالح البلدية أنها باتت غير قادرة على رفع الكم الهائل من هذه المخلفات داعية السكان إلى احترام مواقيت الرمي وأماكنه المخصصة غير أن هذه التعليمات لا تؤخذ بعين الاعتبار، من جانب آخر طالب السكان بضرورة زيادة عدد الحاويات في الأحياء التي تعرف كثافة سكانية كبيرة، وهي الحلول التي قامت بها المصالح المعنية قبل مدة غير أنها باءت بالفشل نتيجة سرقة هذه الحاويات من طرف عصابات بيع البلاستيك بل ووصلت الأمور إلى نهبها من طرف بعض المواطنين.

عامـر.م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق