وطني

النقابات تواصل دعمها للحراك الشعبي ومقاطعة حكومة بدوي

أعلنت كونفدرالية النقابات الجزائرية تمسكها ومواصلتها دعم الحراك الشعبي السلمي واستمرار مقاطعة الحكومة التي يقودها نور الدين بدوي.
وفي بيان لـ 12 نقابة بعد اجتماعها بمقر النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية، قالت أنها مقتنعة بأن الملفات المرفوعة التي لم ترى النور مع الحكومة الراحلة مع العصابة لا يمكن أن تعرف انفراجا مع حكومة تصريف الأعمال المرفوضة شعبيا.
وحذرت كونفدرالية النقابات الجزائرية من العواقب الخطيرة لعدم التكفل بالوضع الاجتماعي والمهني الصعب للعمال وعائلاتهم وذلك بانتهاج سياسة اللامبالاة اتجاه مطالبهم المرفوعة منذ سنوات، وضربت مثالا بملف القدرة الشرائية والتقاعد والحريات والنقابية.
وتخوفت النقابات من عدم شعور القائمين على البلد بالمسؤولية أمام التحديات الاقتصادية والمالية والاجتماعية الصعبة التي سيواجهها البلد في المستقبل، بالإضافة إلى الوقوف على التراجع الرهيب في الخدمات العمومية كالتعليم والصحة والإعلام العمومي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق