دولي

النواب الأمريكي يبحث إخفاء ترامب محاضر اجتماعاته مع بوتين

بشكل قانوني

ذكرت وسائل إعلامية، أن محامين بمجلس النواب، سيجتمعون لبحث الخيارات القانونية فيما تردد عن إخفاء الرئيس دونالد ترامب، لمحاضر اجتماعاته مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

ونقل الإعلام عن مصدر بالحزب الديمقراطي (لم تكشف عنه) أن محامين في لجنتي الاستخبارات والشؤون الخارجية، يدرسون حاليا الخيارات القانونية للتعامل مع ما ذكرته صحيفة “واشنطن بوست”، بأن ترامب، حجب محاضر اجتماعاته المترجمة مع بوتين، حيث قال المصدر، أن هذا الأمر يثير عددا من علامات الاستفهام، وسينظرون في الانعكاسات القانونية لذلك، وسنناقش خياراتهم.
فيما ذكرت واشنطن بوست، أول أمس، أن ترامب، أخفى عن الإدارة الأمريكية تفاصيل محادثاته مع بوتين، مضيفة نقلا عن مصادر لم تكشف عنها، أنه نتيجة لذلك لم تحصل الإدارة على سجل مفصل واحد للمحادثات التي أجراها الرئيسان في 5 أماكن متفرقة في العامين الماضيين، ووفقا لها، أخذ ترامب، المحاضر المترجمة لاجتماعه مع بوتين في 2017، بمدينة هامبورغ، وطلب عدم مناقشة ما جرى الحديث بشأنه مع الرئيس الروسي.
يأتي ذلك بعد أيام من تقرير لصحيفة “نيويورك تايمز”، كشفت فيه أن مكتب التحقيقات الفيدرالي “FBI”، يحقق حاليا فيما إذا كان ترامب، يعمل سرا لصالح روسيا ضد المصالح الأمريكية، كما يقوم محققون في مجال مكافحة التجسس بتقييم ما إذا كان ترامب، يشكل تهديدًا محتملا للأمن القومي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق