رياضة وطنية

الهزيمة أمام “الجيساماس” تدخل الشكوك وياناكوفيتش ساخط على لاعبيه

جمعية عين مليلة

تتواصل تحضيرات فريق جمعية عين مليلة بملعب الإخوة الشهداء دمان ذبيح، وهذا تحسبا للقاء الدور الـ16 من منافسة كأس الجزائر، والذي سيحتضنه ملعب أول نوفمبر بمدينة باتنة، هذا ويسعى ياناكوفيتش لتحضير لاعبيه وتصحيح الأخطاء التي وقع فيها أشباله لضمان جاهزية الفريق قبل موقعة أبناء يما قورايا.

هذا وفي إطار التحضيرات لمقابلة الكأس وكذا لمرحلة الإياب من البطولة برمج الطاقم الفني لقاء ودي ضد شبيبة سكيكدة بمعقل لاصام أمس الأول، وانتهى لصالح الزوار بنتيجة هدف دون رد في مباراة ظهر فيها رفقاء عبد الرزاق بيطام بوجه شاحب ولم يقدموا ما كان منتظران ليسخط المدرب ياناكوفيتش على لاعبيه ويشدد اللهجة معهم مطالبا بالتحلي بروح الفريق والمسؤولية.

وبالعودة للقاءات الودية التي خاضتها الجمعية تخت قيادة المدرب الصربي دانيال ياناكوفيتش فقد منيت الكتيبة الحمراء بهزيمة أمام مولودية العلمة وديا، وسقطت أمس الأول أمام الروسيكادا بملعب دمان ذبيح، في حين فازت الجمعية فوزا وبشق الأنفس في لقاء رسمي أمام مولودية البيض لحساب الدور الـ32 من منافسة الكأس، ما أدخل الشك في نفسية الأنصار ومتتبعي شؤون الفريق مشككين في قدرات المدرب الذي لم تظهر لمسته بعد على تشكيلة الفريق.

وفي ذات السياق، زاد رحيل البعض من لاعبي الفريق الطين بلة، حيث استنكر البعض من المقربين من بيت الفريق تسريح متوسط الميدان محمد بن شعيرة الذي قدم الإضافة للفريق في مرحلة الذهاب، كما اعتبروا أن الإستقدامات التي تقوم بها إدارة بن صيد وعمراني محتشمة في انتظار ما تسفر عنه مباراة شبيبة بجاية في منافسة الكأس.

أمير رامز. ج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق