رياضة وطنية

الوفاق يراهن على الإطاحة بالمولودية والكوكي يرفض عرض الصفاقسي التونسي

وفاق سطيف

تواصل تشكيلة وفاق سطيف تحضيراتها بجدية لمباراة القمة المنتظرة هذا السبت أمام مولودية الجزائر بملعب 08 ماي 1945 بسطيف، حيث يبقى رهان التشكيلة السطايفية هو تحقيق الفوز السادس على التوالي مع توسيع الفارق عن الملاحقين في الصدارة حيث يملك الوفاق 19 نقطة وبفارق 05 نقاط عن أقرب الملاحقين وهو مولودية الجزائر، وتخوض تشكيلة الوفاق قمة الجولة الثامنة من البطولة أمام مولودية الجزائر منقوصة من خدمات عدد من اللاعبين بسبب الإصابات على غرار القائد جحنيط فضلا عن الحارس خيري، والثنائي الدفاعي لعريبي وبياز، فضلا عن المهاجم بوقلمونة وكذا اللاعب الشاب العيدوني الذي حضر التدريبات بالزي المدني، فيما تبقى مشاركة وسط الميدان دالي غير مؤكدة رغم اندماجه في التدريبات مع المجموعة خلال الأسبوع الجاري بعد أن أنهى العلاج، وتتجه نية الطاقم الفني إلى تجديد الثقة في نفس التشكيلة التي شاركت في لقاء الداربي أمام أهلي البرج.

وتلقى مدرب وفاق سطيف نبيل الكوكي عرضا من فريق الصفاقسي التونسي من أجل الإشراف على العارضة الفنية لهذا الفريق خلال الفترة الحالية، حيث رفض الكوكي العرض الذي وصله بلباقة مؤكدا على ارتباطه بعقد مع الوفاق إلى غالية نهاية الموسم الجاري فضلا عن كونه مرتاح مع الفريق، وبات المدرب الكوكي محل اهتمام الكثير من الفرق على المستوى العربي وهذا بالنظر للمشوار الكبير الذي حققه مع الوفاق خلال الفترة التي أشرف فيها على تدريب الفريق.

وشرعت إدارة الوفاق في إجراءات السفر تحسبا للسفرية القارية التي تنتظر الفريق حيث كشف المدير العام فهد حلفاية عن الشروع في اتصالات لتوفير طائرة خاصة من أجل السفر إلى غانا لمواجهة أشانتي في ذهاب الدور الـ16 مكرر من هذه المنافسة والمقررة يوم 14 فيفري، كما تترقب إدارة الوفاق أي قرار من الكاف بخصوص الشكوى التي رفعها الفريق الغاني بخصوص ما حصل في مباراته أمام فريق الهلال السوداني وهذا من أجل ضبط ترتيبات السفرية بدقة خاصة أن إمكانية التأهل على البساط تبقى واردة، وتلقى ثلاثي وفاق سطيف عمورة، نمديل وغشة دعوة من إدارة جامعة فرحات عباس بسطيف من أجل المشاركة في حفل تدشين ملعب جواري، وتم خلال هذا التدشين تكريم اللاعب عمورة على أساس أنه نموذج للشاب الناجح في ظل ما حققه في بداية الموسم الجاري مع تشكيلة وفاق سطيف وتربعه على ريادة هدافي البطولة الوطنية لحد الآن.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق