دولي

الولايات المتحدة تأمر موظفيها بمغادرة العراق “على وجه السرعة”

من غير العاملين في الطوارئ

أمرت الخارجية الأمريكية موظفي حكومة الولايات المتحدة من غير العاملين في حالات الطوارئ بمغادرة العراق على الفور، سواء كانوا في السفارة الأمريكية في بغداد أو في القنصلية الأمريكية في إربيل.

وفي بيان على موقعها الإلكتروني، قالت السفارة الأمريكية في العراق إنها ستعلق بشكل مؤقت خدمات منح التأشيرات العادية في كل من السفارة والقنصلية، حيث قالت أن حكومة الولايات المتحدة لديها قدرة محدودة على تقديم خدمات الطوارئ للمواطنين الأمريكيين في العراق، كما طالب البيان الموظفين بمغادرة العراق على وجه السرعة عبر وسائل النقل التجارية، والابتعاد عن المنشآت الأمريكية في العراق، ومتابعة أخبار الوضع الأمني في العراق بصورة مستمرة.

وكانت زيارة بومبيو المفاجئة مؤخرا لبغداد جاءت بعد أن كشفت تقارير استخباراتية أمريكية عن أن ميليشيات شيعية مدعومة من إيران تقوم بنصب صواريخ على مقربة من قواعد بها قوات أمريكية في العراق، كما طالب بومبيو قادة عسكريين عراقيين بالتعامل مع تلك الميليشيات، وإلا تعاملت الولايات المتحدة معهم بالقوة.

فيما كانت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون قد أكدت أن مستوى التهديد في الشرق الأوسط ارتفع بعد تصريحات أدلى بها الجنرال البريطاني كريستوفر جيكا، عارض فيها التقييم الأمريكي لمستوى الخطر الذي يشكله مقاتلون تدعمهم إيران في المنطقة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق