دولي

اليمنيون يهلكون جوعا جماعات وفرادى

أعلن مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارك لوكوك، أن الوضع الإنساني في اليمن قريب من بدء الهلاك الجماعي بسبب الجوع.
وقال لوكوك أثناء جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الأوضاع في الشرق الأوسط، أول أمس،أنه طلب مجلس الأمن معلومات عن الوضع الإنساني في اليمن، وباختصار إنه وضع معتم، حيث أنهم يخسرون الحرب أمام الجوع، مشيرا إلى أن الوضع تردى بشكل ملحوظ خلال الأسابيع الأخيرة، مضيفا: “ربما نقترب الآن من نقطة اللا عودة التي سيكون من المستحيل منع الهلاك الجماعي للناس بسبب الجوع في البلاد، هذا ولفت المسؤول الدولي إلى أن الأغذية في البلاد كلها مستوردة تقريبا، الأمر الذي يقود مباشرة إلى ارتفاع حاد لأسعار المواد الغذائية بالنسبة لحوالي عشرة ملايين يمني يعانون من سوء التغذية لكنهم يبقون خارج نطاق العملية الإغاثية.
هذا ويشهد اليمن، منذ أوت 2014، مواجهة مسلحة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي (المعترف به دوليا) وجماعة “أنصار الله” (الحوثيون) التي سيطرت على العاصمة صنعاء ومناطق واسعة من البلاد، ودخل النزاع مرحلته الأكثر حدة مع تدخل تحالف من الدول العربية تحت قيادة الرياض في اليمن دعما لقوات حكومة هادي في سعيها إلى استعادة السيطرة على أراضي البلاد.
وبحسب الأمم المتحدة فإن 22 مليون يمني، أي 75% من عدد سكان البلاد، يحتاجون إلى مساعدات إنسانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق