محليات

انسداد تام ببلدية سطيف والأعضـاء يطالبون برحيل المير

رفضوا المصادقة على المداولات

رفض أعضاء المجلس البلدي لسطيف، المصادقة على جملة المشاريع المقترحة خلال المداولة التي جرت أمس حيث جاءت نتائج التصويت برفض 22 عضو في مقابل 21 عضو، وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها رفض المصادقة على المداولات حيث سبق أن رفض الأعضاء المصادقة في الجلسات الفارطة مما جعل المجلس البلدي يعيش حالة انسداد حقيقي منذ عدة أشهر.
وجددت الكتل المعارضة لرئيس البلدية شريف بورماني مطالبته بتقديم الاستقالة في ظل الخلافات الكثيرة في تسيير شؤون البلدية وهذا في الوقت الذي تسير الأمور نحو تدخل الإدارة المحلية من أجل وضع حد لحالة الانسداد الحاصلة والتي جعلت الكثير من المشاريع المقترحة عالقة.
ولم تنفع محاولات الوالي الجديد محمد بلكاتب في رأب الصدع الحاصل في المجلس البلدي الذي يسير على خطى المجلس الولائي في ظل الصراع القائم بين مختلف الكتل ليبقى المواطن هو الخاسر الوحيد في هذه الصراعات وهو الأمر الذي بدا واضحا للغاية في الأسابيع الأخيرة في ظل الركود الكبير في عجلة التنمية بعاصمة الولايات والاحتجاجات المتصاعدة من سكان عدة أحياء بسبب النقائص التنموية.
عبد الهـادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق