ثقافة

انطلاق فعاليات الملتقى الوطني الثاني للمراهق المكفوف ببسكرة

تحت شعار "بالأنامل نتذوق الفن"

انطلقت يوم أمس فعاليات التظاهرة الوطنية الثقافية الموسومة بالمراهق المكفوف بدار الثقافة أحمد رضا حوحو بسكرة المنظمة من طرف جمعية نور البصائر للمكفوفين ببسكرة تحت شعار “بالأنامل نتذوق الفن” بالتنسيق مع اتحاد المكفوفين والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية وبلدية ببسكرة ودار الثقافة احمد رضا حوحو.
وحسب رئيس جمعية نور البصائر السيد عبد الكريم مدور فالهدف من هذا الملتقى الذي سيعرف مشاركة خمسة ولايات هي الجزائر العاصمة وبسكرة وأم البواقي وباتنة و جيجل، هو إبراز قدرات الكفيف في موهبة الفن وبالتحديد الفن التشكيلي والمقصود به الرسم وهي الفكرة التي صارت رائدة في الوطن والتي أراد من خلالها المنظمون والقائمون على الملتقى تسليط الضوء على الجانب الفني للكفيف على خطى الاستاذ حميد سبع من الجزائر العاصمة والذي وضح تقنيات دراسة اللوحة الفنية عن طريق اللمس في كتابه الفن وعالم المكفوفين.
كما يتضمن الملتقى رحلات استكشافية لبعض المناطق بالولاية على غرار القنطرة وورشات تطبيقية ميدانية وأمسية شعرية من تنشيط شعراء من الولاية وتكريمات للمشركين.
نوارة.ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق