ثقافة

انطلاق فعاليات الملتقى الوطني حول الصورة ببسكرة

بهدف توثيق التراث الجزائري عبر الصور

انطلقت يوم أمس فعاليات الطبعة الثانية للملتقى الوطني حول الصورة ودورها في تثمين التراث الثقافي لخدمة وتنمية السياحة، وذلك بدار الثقافة احمد رضا حوحو بولاية بسكرة أين شهدت مشاركة نحو 23 ولاية من مختلف مناطق الوطن.

الملتقى الذي يهدف إلى توثيق التراث الجزائري المادي واللامادي من خلال الصور الفوتوغرافية وكذا التعريف به وتداوله عبر المناسبات المختلفة بالإضافة إلى التعريف بالمناطق الأثرية والسياحية والنائية التاريخية في مختلف بقاع الوطن، عرف حضور مميزا لمحبي التصوير، أين كشفت رئيسة المرصد الجزائري للمصورين الذي نظم هذا الملتقى، أمال ميموني أنه جاء تزامنا وإحياء شهر التراث بولاية بسكرة حيث تم تسطير برنامج ثري ومتنوع خلال هذه التظاهرة التي ستختتم مساء اليوم الاثنين، أين تم وضع برنامج بالإضافة إلى عرض الصور وافتتاح فعاليات الملتقى تتخلله خرجات ميدانية لمختلف المناطق السياحية والأثرية بولاية بسكرة والذي يهدف إلى تثمين والتعريف بهذه المناطق إلى جانب لم شمل المصورين عبر الوطن وتبادل الخبرات والاهتمامات خدمة للصالح العام وذلك تحت شعار الملتقى “تراثي هويتي” والذي سيعرف بالإضافة للنشاطات المبرمجة مشاركة لمختصين ومهتمين بمجال الصورة والإعلام.

هذا وتميزت الطبعة الثانية للملتقى الوطني للصورة ودورها في تثمين التراث الثقافي للخدمة والتنمية السياحية الذي نظمه المرصد الجزائري للمصورين بمشاركة قوية للشباب الذين حضروا من ولايات عديدة وبمشاركات تناولت مواضيع التراث من خلال المخطوطات، اللباس التقليدي والأواني والفخار التقليدي وكذا الأماكن الأثرية والسياحية والتاريخية.

فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق