محليات

انقطاعات الكهرباء تزيد من معاناة سكان سطيف

كبدت الفلاحين والتجار خسائر كبيرة

عانى سكان العديد من بلديات ولاية سطيف خلال اليومين الفارطين من الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي ولفترات متباينة، وهو الأمر الذي أثار امتعاض السكان خاصة أنها المرة الأولى التي تحصل فيها مثل هذه الانقطاعات منذ مدة.

ولم تقتصر المعاناة على المواطنين فحسب بل تعدتها إلى الفلاحين الذين تكبدوا خسائر كبيرة بسبب هذه الإنقطاعات المتكررة والتي تسببت في تعطل المعدات المستعملة في السقي وهذا فضلا عن عدم تمكنهم من سقي مساحاتهم الزراعية نتيجة هذه الإنقطاعات التي تزامنت مع موجة الحر الشديدة التي تعرفها الولاية.

ومن جانبهم فإن التجار وخاصة أصحاب محلات بيع المواد الغذائية تضرروا كثيرا من هذه الوضعية لاسيما بعد تلف بعض المواد الغذائية نتيجة تعطل المبردات، ورغم الوعود المقدمة من طرف القائمين على مؤسسة سونلغاز بتفادي الانقطاعات خلال موسم الصيف الحالي إلا أن هذه الوعود ذهبت أدراج الرياح خلال الفترة الحالية وهذا في وقت يأمل فيه المواطنون في معالجة الخلل الحاصل لتفادي مثل هذه الانقطاعات مستقبلا.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.