مجتمع

انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي تخلف خسائر ضخمة في المحلات

تتواصل، انقطاعات الكهرباء في عديد الأحياء بمدينة باتنة منذ أيام، حيث أثرت هذه التذبذبات في التوزيع سلبيا على العديد من المواطنين بما فيهم مالكو المحلات التجارية والمراكز الكبرى التي تخضع في تسييرها لعتاد وتجهيزات كهربائية ضخمة.

وفي السياق، فقد أكد العديد من التجار تذمرهم جراء هذه الانقطاعات التي تدوم أحيانا لساعات، ما أثر سلبا على حفظ منتوجاتهم في الوقت الذي تكبد فيه آخرون خسائر مست الأجهزة من الثلاجات الكبرى وعتاد التبريد الذي تعرض لإتلاف في عديد المرات بسبب هذه التذبذبات التي أثارت في الوقت نفسه استياء المواطنين، خاصة الانقطاعات التي تكون في الفترة الليلية بما تسببه من هلع ورعب وسط الساكنة مع ارتفاع نسبة الجريمة والاعتداءات والسرقة مؤخرا.

وتعرف الأجهزة الكهرومنزلية استخداما مكثفا في مثل هذه الفترات التي تشهد ارتفاعا تدريجيا لدرجات الحرارة، حيث أدت هذه الانقطاعات المتكررة إلى ظهور أعطاب واسعة مست العديد من هذه الأجهزة بما فيها عتاد التبريد الذي يستخدم بكثرة من قبل محلات بيع المواد سريعة التلف منها المثلجات والمرطبات، وفي الوقت الذي عبر التجار عن استيائهم بعد الخسائر التي لحقت بهم منذ أيام بسبب كثرة الانقطاعات، كشف مواطنون في أحياء المدينة عن تخوفهم جراء هذا التذبذب الذي يدوم أحيانا لساعات متأخرة من الليل وهي الأوضاع التي يستغلها المنحرفون للاعتداء على الممتلكات والأشخاص ونهب وسرقة ما أمكن، في حين ارتفعت نسبة الربط العشوائي بالشبكة الكهربائية في بعض الأحياء ناهيك عن الأعطاب والكوابل المترامية في الشوارع والتي قد تلحق كوارث لا تحمد عقباها مستقبلا، وهو ما يتخوف منه مواطنون ناشدوا خلالها المصالح المعنية في التدخل واستدراك الوضع قبل تفاقم الأمور.

فوزية. ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق