ثقافة

باتنة تدخل المسرح المحترف بـمسرحية “قاعة انتظار”

تدخل ولاية باتنة المنافسة لفعاليات المسرح الوطني المحترف بمسرحية “قاعة انتظار” من انتاج المسرح الجهوي باتنة حسب ما أفاد به المشاركون.

المسرحية من تأليف خالد بوعلي، سينوغرافيا واخراج سمير أوجيت، توزيع كل من عصام تعشيت، أوسن مريم، فؤاد لبوخ، هبة أوجيت، صالح بوبير، تنفيذ الديكور خير الدين جبارة، تقني الصوت سمير بن يحي، تقني الإضاءة حسام الدين فراح، موسيقى عبد الحق عبد النوري، تقني الخشبة حسين نور الدين وإسماعيل عبد الرزاق، والمكلف بالملابس مسعود أوضيف، ريجيستر الخشبة عز الدين موهوبي، ومدير الانتاج جمال النوي.

وتعالج مسرحية “قاعة انتظار”المأساة، وتصور لنا في سبع لوحات تحرك الشخصيات الخمس، بعواطفها وهواجها وشكوكها، داخل حيز ضيق وغريب، وهو بمثابة سجن أبدي، ومن خلال أحداث المسرحية وحوار الشخصيات، وهي جميعها ضحايا اختطاف غير عادي، يتم تبين رؤية “الشيخ” ونظرته للحياة والسراب المحيط بالإنسان”.

وقال مخرج المسرحية سمير أوجيت أن التجربة عبارة عن فانوس معلق على ظهر الشخص الذي صنعه، فهو يضيء فقط على ماضيه القريب وبقاؤه الباهت الشاحب ومستقبله الغارق في الظلام.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق