ثقافة

باتنة على موعد مع اليوم الأدبي الفني أواخر مارس المقبل

ستعرف مشاركة 60 موهبة إلى جانب ضيوف شرف

أطلقت التنسيقية الوطنية للشباب الجزائري عبر مواقع التواصل الاجتماعي نشاطا ثقافي لمختلف الموهوبين والفنانين للمشاركة في”اليوم الأدبي الفني على الهواء الطلق” بطبعته الثانية، بعد الطبعة الأولى التي أقيمت بالجزائر العاصمة ولاقت نجاحا مبهرا وذلك بحضور العديد من المثقفين والموهوبين، حسبما أفاده رئيس التنسيقية سمير بوراس.

اليوم الأدبي الذي سيقام بالمركب الثقافي والرياضي بكشيدة بولاية باتنة، يوم 30 من مارس الجاري، سيعرف مشاركة 60 موهبة في الرسم والغناء والشعر والعزف والرقص، إلى جانب موهبة الصحفي والمهرج ولاعب خفة والكاتب والمتعدد المواهب، في خرجة استثنائية للجهة المنظمة.

وقال سمير بوراس خلال حديثه للأوراس نيوز أنه وفي اطار تحقيق أهداف التنسيقية الوطنية للشباب الجزائري وسعيا لرفع وتحسين المستوى الثقافي الفني والأدبي في الوسط الشباني والجامعي سيتم تنظيم يوم فني أدبي على الهواء تحت شعار “أنت موهوب، الفرصة فرصتك”، وحسبه فالنشاط عبارة عن لقاء فني ثقافي واستعراض للمواهب الشبانيه بمختلف أنواعها حيث تم اختيار النشاط تزامنا مع عطلة الربيع وذلك للقاء الشباب الموهوب من مختلف ربوع الوطن ومنحه الفرصة لإسماع صوته، بحضور مختلف الجمعيات الثقافية والفنانين ضيوف الشرف وكذا الجمعيات الثقافية على مدار يومين كاملين من النشاط.

وأضاف ذات المتحدث أن الأهداف التي تسعى خلالها التنسيقية لتحقيقها، تعمل على  احياء الجو الثقافي وتنمية ودعم الانشطة الشبانية، واحياء الابداع الفني الشباني، وإتاحة الفرصة للشباب الموهوب في الاطار الثقافي، واكتشاف المواهب.

اليوم الأدبي الفني سيكون فرصة للجميع من أجل التلاقي عن كثب وتبادل الخبرات واكتشاف الآخر من خلال فنه وذوقه الذي ينسج خيطوه بين أنامل شبانية، والتي تسعى جاهدة لتحريك الفعل الثقافي في مختلف المجالات، وهي فرصة من عديد الفرص التي تسمح للشباب الموهوب أن يقول كلمته وأن يترجم أحاسيسه وأفكاره كل حسب الفن الذي يتبعه، وكمبادرة استحسنها الجميع والتي سيكونون خلالها حاضرين وفي الموعد، للالتقاء مع شغف الفن.

رقية. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق