الأورس بلوس

باركينغ “من بعيد”

بعد الحرب التي شنتها السلطات المحلية في مختلف ولايات الوطن على أصحاب مواقف السيارات غير الشرعية والقانونية وتنبيه المواطنين إلى ضرورة إبلاغهم الجهات المعنية في حال تعرضهم لابتزاز من طرف بعض ممن يستغلون مختلف المرافق العمومية لتحويله المساحات المحاذية لها إلى “باركينغ” لم يجد بعض الشباب بمدينة باتنة من طريقة لتحصيل “بضع قطع نقدية” من المواطنين سوى الوقوف بعيدا ورصد الشيوخ والمواطنين الذين يرون فيهم “أشخاصا” مغفلين والتقرب منهم لتحصيل “حق القهوة” على عجل فمتى ستنقضي مثل هذه الظاهرة ويتوقف المواطن الباتني دون أن يضطر لدفع “حق القهوة”؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق