إقتصاد

بدوي: الحكومة تعتزم تسهيل ومرافقة الاستثمار والتصدير لكل المنتجات الجزائرية

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي أول أمس، بأن الحكومة عازمة على تسهيل ومرافقة الاستثمار والتصدير لكل المنتجات الجزائرية.

بدوي وخلال زيارته التفقدية لهذه الولاية بمعية وزير السكن والعمران والمدينة عبد الوحيد طمار أنهم يسهلون ويرافقون الاستثمار والتصدير لكل المنتجات الجزائرية، مبرزا أن هذا الأمر يشكل مصدر فخر للدولة الجزائرية، وبعد أن أفاد بأن رسائل الحكومة اليوم قوية، أكد بدوي بأن من واجب الدولة مرافقة المستثمرين الحقيقيين والمفروض علينا مساعدتهم من خلال فتح كل الأبواب ليكونوا مصدرا للعملة الصعبة للبلاد، وهو ما وصفه بغير المستحيل، ولدى استماعه لعرض حول مصنع للإسمنت تم إنجازه في إطار الاستثمار الخاص بالقطب الحضري الجديد، الشهيد مسعود بولطيف بن محمد، بعاصمة الولاية وتحديدا من موقع إنجاز المسجد القطب لولاية بسكرة قال الوزير أنه قبل سنتين كان الإسمنت يشترى حتى من السوق السوداء فيما أضحى الإنتاج اليوم متوفر ويعادل الطلب الوطني، مضيفا أنه بالنظر إلى الاستثمارات الموجودة سيكون هناك “فائضا في الإنتاج”.

هذا ووجه وزير الداخلية نداء لكل المستثمرين لرفع التحديات في هذا المجال، مؤكدا على تشجيع الدولة ومرافقتها بدليل التحفيزات الموجودة خصوصا كما قال- بجنوب البلاد حيث توجد تحفيزات لا توجد ببلدان أخرى، مضيفا أن بإمكان نداء الحكومة الذي تم إطلاقه من بسكرة، هذه الولاية التي فتحت الاستثمار في إطار الشراكة والتي بها مناطق صناعية و مناطق نشاطات، استقطاب المئات من المستثمرين الوطنيين الذين سيربحون ويربحون السلطات العمومية من خلال استحداث مناصب شغل، وهو التحدي الذي رفعته السلطات العمومية نحو طالبي الشغل، كما ذكر.

ودعا بدوي المسؤولين إلى تقديم التسهيلات اللازمة للتكفل بطلبات الاستثمار، مؤكدا مسعى الدولة للقضاء على البيروقراطية التي تعرقل مثل هذه المشاريع خصوصا بمناطق الجنوب حيث يتوفر العقار لتجسيد المشاريع الاستثمارية مقارنة بشمال البلاد الذي يعرف كما قال- نقصا في الأوعية العقارية.

وحث وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية المستثمرين على التفكير بـ”عقلانية و بطريقة علمية” للاستفادة كما قال- من التحفيزات الموجودة بجنوب البلاد من طرق مزدوجة و سكك حديدية وكذا خريجي الجامعات ومعاهد التكوين المهني، مذكرا بتعليمات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، بخصوص توفير الأوعية العقارية لكل الراغبين في الاستثمار وخلق حركية استثمارية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق