إقتصاد

بدوي يؤكد: الدولة لن تتخلى عن الشباب المبادرين وحاملي الأفكار

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية, نور الدين بدوي, أول أمس من الجلفة أن الدولة لن تتخلى عن الشباب المبادرين وحاملي الأفكار وتتعهد بمرافقتهم لاسيما أولئك الذين تعثروا وقابلتهم مشاكل.

وأوضح الوزير لدى معاينته لمشاريع قاعدية هامة في قطاعات التجارة والتكوين المهني والصحة بكل من بلديتي عي وسارة والبيرين (شمال الولاية) أن الشباب المبادرين والذين أسسوا مشاريع مصغرة أصبحت مؤسسات متوسطة أو أولئك الذين تعثروا في تجسيد أفكارهم بسبب مشاكل مع البنوك تعهدوا بمرافقتهم وبأن السلطات العمومية ورئيس الجمهورية يحميهم ويرافقهم في نجاحاتهم وفي نقائصهم، مضيفا الوزير أن الشباب الذين تعثروا في مشاريعهم قد أثبتوا في جانب آخر عن وجودهم عمليا وكشفوا عن إرادتهم في تحمل المسؤولية حتى لا يتم إفشال الآخرين, لأن الرغبة تكمن في التشجيع والتحفيز ومساعدة الشباب على اقتحام الاستثمار من خلال إنجاز هياكل لذلك وبنى قاعدية وتعزيز مناطق نشاطات صناعية مصغرة عبر بلديات الوطن.

كما أضاف نور الدين بدوي أنه بهذه النظرة نعمل على بعث رسالة أمل للشباب وأن لا أحد يمكن أن يشكك في قدراتهم، قائلا: “نقول لأولئك ممن يتحدثون عن واقعنا خلف الشاشات بأننا نحن من نعرف واقعنا ونعيشه وأن الأمن والاستقرار مكاسب كرسها رئيس الجمهورية بعد أن عانينا ويلات الدماء والتخريب وأن الجزائر قوية بمؤسساتها وبشعبها الطموح.”

ولدى وقوفه على مشروع إنجاز سوق جهوي للخضر والفواكه بمدينة عين وسارة, المرتقب استلامه خلال الثلاثي الثاني من العام الجاري, ألح الوزير على ضرورة التعجيل باستلامه نظرا للدور المنتظر أن يلعبه في تنظيم السوق الوطنية للخضر والفواكه وكذا التحكم في أسعارها, بالإضافة لخلق حركية تجارية وتوفير المنتوج الفلاحي للأسواق المحلية عبر تسع ولايات مجاورة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق