ثقافة

بسكرة: لمين بحري ينافس في القائمة الطويلة لجائزة الشيخ زايد بمؤلفه “الأسطوري”

ينافس الناقد الجزائري لمين بحري بمؤلفه “الأسطوري: التأسيس والتجنيس والنقد” ضمن القائمة الطويلة لجائزة الشيخ زايد في طبعتها 14 لفرعي “التنيمة وبناء الدولة” و”الفنون والدراسات النقدية” بمجمل 10 أعمال تم اختيارها من أصل 188 عملا، على غرار “رحلة نحو فهم الشعر وتفسيره وتأويله” للدكتور عمر بن عبد العزيز السيف من السعودية، و”الممكن المتخيّل: المرجعية السياسية في الرواية ” للكاتب الدكتور عبدالرحمن التمارة من المغرب، و”الانتخاب اللّساني: نحو تاريخانيّة جديدة للمعنى في الخطاب” للكاتب الدكتور عبد الفتاح أحمد يوسف من مصر.
ويعد “الاسطوري” كتاب نظري وتطبيقي في النقد الأسطوري، أفرغ فيه صاحبه جهد سنوات من البحث المتأني في هذا المنهج المعاصر الذي أراده مواكبا للتحليل الأدبي العربي في منجزاته الحالية. وهو منهج يقوم على البحث في طرائق استخراج الأساطير بكل أنواعها وأشكال حضورها، سواء التناصي أو الرمزي أو التعبيري أوالسيميائي، كما حرص الكاتب على التفريق بين مباحث ثلاثة كبرى تتحكم في علاقة الأسطورة بالأدب وهي: علم الأساطير la mythologie، والتحليل الأسطوري la mythanalyse، والنقد الأسطوري la mythocritique، الذي هو غاية الكتاب ومحوره.
وجاء الكتاب في أربعة فصول، تنطلق من الدعوة إلى ضرورة تفكيك الأنساق الثقافية والفكرية والأسئلة الأسطورية الموزعة على جميع مناحي الحياة الإنسانية، وإعادة طرحها بما يوافق المنجزات الثقافية والحضارية للعصور التي تعبرها.
رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.