رياضة وطنية

بعض اللاعبين يفكرون في المقاطعة بسبب تأخر تسوية مستحقاتهم

شباب باتنة

عرف الوضع العام لفريق شباب باتنة مستجدات خطيرة توحي أن مستقبل النادي لا يبعث على الارتياح في الأيام المقبلة في ظل بقاء الأمور على حالها، حيث قرر جل اللاعبين مقاطعة لقاء الغد أمام شباب قايس في حال عدم تسوية مستحقاتهم من قبل الإدارة ويأتي هذا القرار موازاة مع إحساسهم بالملل الناجم عن الوعود غير المجسدة من قبل إدارة حسين شنوف على مدار الأيام الفارطة وحرمانهم من الرواتب الشهرية وهو ما جعلهم يفكّرون جديا في مقاطعة لقاء شباب قايس إذا تواصل الأمر على هذا الحال، واشترطوا على الهيئة المسيّرة تحمل مسؤولياتها وفقا للوعود المقدمة لهم في وقت سابق ويأتي هذا القرار حسب عدد من اللاعبين لعدم استعدادهم للمواصلة في ظل الأوضاع المتردية التي تميز النادي، معتبرين أن الكرة في مرمى الإدارة التي من الواجب أن تضع نفسها في الصورة وتسوّي مشاكل اللاعبين بدلا من الدخول في صراعات داخلية ولم يُخف الكثير من لاعبي الكاب قلقهم من التأخر الحاصل في تسوية المستحقات المالية المتخلفة رغم الوعود المقدمة من الإدارة الباتنية حيث لم تحمل المساعي الأخيرة التي قام بها المسؤول الأول على الفريق مستجدات ملموسة لتسوية هذا الملف الذي أثار حفيظة جل العناصر.

عدم تجسيد الوعود جعل بعض اللاعبين يفكرون في المغادرة مع نهاية الموسم

وبسبب التأخر المطروح من الناحية المالية بشكل مباشر على استقرار المجموعة، بدليل المتاعب التي يواجهها الطاقم الفني في أداء مهامه ومطالبته اللاعبين بأداء واجباتهم قبل الحديث عن مستحقاتهم، إلا أن هذا الحلّ المتبع منذ بداية الموسم لم يقنع بعض اللاعبين الذين لمّحوا إلى رغبتهم في تغيير الأجواء بسبب عدم توفر الشباب هذا الموسم على الإمكانات التي تشجّع على العمل في ظروف جيدة، خاصة ما يتعلق بالركائز الذين يوجدون محل اهتمام العديد من الأندية يتقدمهم إيديو والعايش و عبابسة وغضبان.

الجمعية العامة العادية تعقد عشية اليوم بدار الثقافة

تلتقي أسرة شباب باتنة عشية اليوم بداية من الساعة (17.00) بدار الثقافة في جمعية عامة عادية من الناحية القانونية،وهذا بالنظر إلى جدول أعمالها، و الذي من المفروض أن يتضمن نقطتين، عرض حصيلة التقريرين الأدبي و المالي للرئيس حسين شنوف وإعلانه عن قراره بالمواصلة أو الإستقالة وينتظر أن تجرى أشغالها في ظروف استثنائية، و هذا بعد تأجيلها على مرتين بسبب الدخول في مناوشات.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق