محليات

بلدية سطيف ترفض تخفيض قيمة كراء سوق السيارات

حدت مبلغ 15 مليار سنتيم لكراءه

أكد رئيس بلدية سطيف شريف بورماني استحالة إعادة فتح السوق الأسبوعي للسيارات مع نهاية الأسبوع الجاري وهذا بعد أن فشلت المزايدة الخاصة بكراء السوق مرة أخرى، وهذا في ظل تشبث البلدية بعدم تخفيض قيمة السوق الأسبوعي عن مبلغ 15 مليار سنتيم، وهذا في الوقت الذي طالب فيه بعض المتعاملين بضرورة خفض سعر الكراء السنوي إلى حدود 10 ملايير سنتيم.

وفي نظر المسؤول الأول عن بلدية سطيف فإن مديرية أملاك الدولة هي من حدد السعر الافتتاحي والحقيقي لكراء السوق وبالتالي فإن مصالح البلدية تقوم بتطبيق القانون فقط مؤكدا أيضا على أن سعر كراء السوق انخفض من 18.5 مليار السنة الفارطة إلى 15 مليار سنتيم خلال السنة الجارية، ومن المنتظر أن يتم إجراء مزايدة أخرى خلال الأيام المقبلة من أجل كراء السوق الذي يعتبر من مصادر التمويل الرئيسية لبلدية سطيف.

وفي المقابل يرى عديد المتعاملين أن المبلغ المحدد مرتفع كثيرا خاصة مع تراجع نشاط السوق الأسبوعي خلال السنوات الفارطة لاسيما بعد حملة مقاطعة السيارات وكذا الارتفاع الكبير في الأسعار مما جعل المداخيل المالية لاستغلال هذا السوق تتراجع كثيرا، بينما ينتظر المئات من زوار هذا السوق إعادة فتحه خاصة أنه أن يوفر مناصب شغل للكثير من العائلات في فترة نهاية الأسبوع.

عبد الهادي .ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق