وطني

بلعيز يؤدي اليمين أمام الرئيس بوتفليقة

خلفا للراحل مراد مدلسي رئيس المجلس الدستوري السابق

أدى رئيس المجلس الدستوري الطيب بلعيز هذا الخميس اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة تطبيقا للمادة 183 من الدستور.
وجرت مراسم أداء اليمين بحضور رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح و الوزير الأول، أحمد أويحيى ووزير العدل حافظ الأختام، الطيب لوح ورئيس المحكمة العليا، سليمان بودي، وخلال هذه المراسم، ثمن السيد بلعيز الثقة التي وضعها في شخصه رئيس الجمهورية لتولي هذا المنصب حيث قال :”لقد حظيت برضاكم وثقتكم في عدة مناسبات سابقة، حيث تفضلتم بتعييني في عدة مناصب سامية، واليوم وأنتم تجددون فيًّ الثقة كرئيس للمجلس الدستوري أقدم لكم شكري وعرفاني وأعاهدكم أن أبقى صادقا وفيا لكم ولوطني.
وكان الرئيس بوتفليقة قد عين في 10 فيفري المنصرم السيد بلعيز على رأس المجلس الدستوري خلفا للراحل مراد مدلسي.
يذكر أن بلعيز سبق له وأن شغل هذا المنصب قبل أن يُعين بعدها وزيرا للداخلية والجماعات المحلية (من 2013 إلى 2015).
و يضم المجلس الدستوري الذي يُعين رئيسه لعهدة مدتها ثمان سنوات 12 عضوا، منهم أربعة يُعينهم رئيس الجمهورية وعضوين ينتخبهما المجلس الشعبي الوطني واثنين آخرين منتخبين من طرف مجلس الأمة واثنين تنتخبهم المحكمة العليا واثنين ينتخبان من طرف مجلس الدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق