رياضة وطنية

بن حمادي يجدد الثقة في المدرب دزيري ويعاقب اللاعبين ماليا

أهلي البرج

تلقت تشكيلة أهلي البرج هزيمة جديدة خارج الديار على يد نصر حسين داي بنتيجة هدف دون مقابل في لقاء الجولة ال19 من بطولة الرابطة الأولى وهي الهزيمة التي جعلت الأهلي يتراجع في الترتيب العام، ومرة أخرى تلقى المدرب بلال دزيري وابلا من الإنتقادات عقب الخسارة التي تلقاها الفريق بسبب النهج التكتيكي المعتمد في هذه المباراة، مما جعل دزيري مهددا بالإقالة من منصبه خلال الساعات المقبلة رغم وجود بعض الأطراف التي تدعم خيار منح فرصة أخرى للمدرب خلال المباراة القادمة ومنها رئيس مجلس الإدارة بن حمادي الذي يدعم خيار الإستقرار تفاديا لدخول الفريق في نفق مظلم.

وسيركن الأهلي إلى الراحة إلى غاية تاريخ 5 فيفري موعد المباراة القادمة أمام دفاع تاجنانت بملعب 20 أوت بالبرج وهي المباراة التي ستعرف عودة الأنصار إلى المدرجات بعد إستنفاذ العقوبة التي كانت مسلطة على الأهلي من قبل الرابطة الوطنية.

وأكد رئيس مجلس إدارة الأهلي أمير بن حمادي في تصريحاته بخصوص الوضعية التي يمر بها الفريق أنه يتأسف للأنصار على الهزيمة التي تلقاها الفريق أمام النصرية والتي أرجعها للإصابات التي يعرفها التعداد، وبخصوص مستقبل الطاقم الفني بعد هذه الهزيمة أكد أن المدرب دزيري لا يتحمل مسؤولية الهزيمة كما أن عقلية إقالة المدرب بعد أي هزيمة تبقى غير موجودة في قاموسه، وقال بن حمادي أنه لن يسمح لأي أحد أن يمس بإستقرار الفريق، موضحا على عقد إجتماع مع اللاعبين خلال الساعات المقبلة من أجل إعادة الفريق إلى السكة الصحيحة، كما كشف بن حمادي عن إتخاذ إجراءات عقابية في حق اللاعبين وصلت إلى حد الخصم من مستحقاتهم المالية بسبب الخروج المفاجئ من منافسة الكأس أمام فريق إتحاد عنابة الأسبوع الفارطة، وبخصوص قضية تأجيل لقاء شبيبة الساورة إلى غاية شهر أفريل القادم فقد أكد المسؤول الأول عن الأهلي أن الرابطة لم تفصل لحد الآن في برمجة اللقاء والتي تتوقف على برنامج الشبيبة في رابطة الأبطال الإفريقية، وختم بن حمادي كلامه بالقول أن هدف الأهلي يتركز على ضمان البقاء هذا الموسم بأريحية على أن تتغير الأمور تماما الموسم القادم بعد الإستفادة من الأخطاء التي وقعت هذا الموسم.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق